زواج سوداناس

توخى الحذر من قراءة الآيباد قبل النوم



شارك الموضوع :

إن كنت من الأِشخاص التي تقرأ من جهاز لوح الآيباد قبل النوم لمدة 30 دقيقة فذلك سوف يدفع بشعورك بالنعاس أقل من الذين يقرأون كتاب بحسب دراسة لنشاط المخ بين الفريقين أثناء النوم.

أضافة وكالة رويترز أن في البداية إستغراق الفريقان إلى أن يناما وفترات نومهما لم تتغير حيث ضوء الآيباد لم يؤدِ إلى تأخير النوم.

بحسب جان جرونلي التي هي من أهم الباحثين في جامعة بيرجن في النرويج “الضوء يحدث تغييرا لذا توقعنا شعورا أقل بالنعاس في حالة القراءة من الآيباد قبل النوم مقارنة بالكتاب”.

وتابعت لرويترز هيلث عبر البريد الإلكتروني “اكتشفنا تأخيراً لمدة 30 دقيقة في توليد الموجات البطيئة أثناء النوم في حالة الآيباد”.

وبعد مشاركة 16 من غير المدخنين في الدراسة التي تتراوح أعمارهم بين 22 و23 عاما وتعاملوا مع أجهزة الكمبيوتر اللوحية ولا يعانون أي اضطرابات طبية أو نفسية أو مشاكل تتعلق بالنوم.

قال المشاركين أنهم شعروا بنعاس أكبر عندما قرأوا من الكتاب قبل النوم، ولكن بعد قراءة الآيباد تأخروا وتراجع نشاط الموجات البطيئة في المخ، مما يشير إلى نوم عميق مقارنة لمن قرأوا من كتاب قبل النوم.

وقالت جرونلي “ولتفادي زيادة التنشيط قبل وقت النوم يجب أن تستخدم غرفة النوم في النوم وليس العمل أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي”.

MBC

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *