زواج سوداناس

هناء إبراهيم : خلل في الحواس والإحساس



شارك الموضوع :

{حين يتفكر الإنسان في نشأته وتكوينه وطفولته، يصل لـ(أشياء) مفادها عظمتان، عظمة الله سبحانه وتعالى وعظمة الأم.
وأشمل تعريف للأم هو أنها أم.
{وأقول دائماً (ما نحن البذكرونا أمهاتنا في 21 مارس) لكني أعتبر هذا اليوم محاضرة عالمية عامة عن الأم).
{محاضرة عن الحب الكبير وفرصة للتعبير والأمنيات والهدايا.
{وحسب قراءتي الشخصية، أعتقد أن الـ بني آدم الذي يحتاج لمن يذكره أمه ويوصيه عليها، تشخيصياً يعاني من مشكلة حقيقية في حواسه كلها وانخفاض حاد في مستوى إحساسه واضطراب خطير في معدل إنسانيته، وهذه الأعراض إن دلت فإنما تدل على أن فطرته غير سليمة.
{لكن بكل تأكيد ثمة من يعاني من هذه المشكلة ومن زهايمر الاهتمام.
{وبمناسبة الأعراض أعلاه (مكسراني) مقولة لشاعر مصري شاب تقول (الدواء اللي عند أمي مش لاقيه في الأجزخانة).
{على صعيد عام: مهما اجتهدت واجتهد أصحابك وناس الحلة معاك لن تستطيع أن تحسب قصص وحكايات وعدد الأمهات اللائي قمن بدور الأم والأب والصديقة والمدرسة، وكل أدوار مسرحية الحياة والشعب بروح واحدة.
{أقول قولي هذا من باب الحب الكبير.
{وإن كان عن نفسي أنا شخصياً: أحتفل بك في قلبي كل يوم.
{أحتفل بك دعاء وحب وذكريات.
{ومن ناحية قلبي: الحمد لله.
{ومن لم يسع حبه أمه، لن يسع سواها.
و………..
{اللهم أرحم أمي وأرحم قلبي وأسعد كل أم.
هناء إبراهيم – (فوق رأي- صحيفة المجهر السياسي)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *