زواج سوداناس

تبادل الاتهامات بين الحكومة والمعارضة باستخدام سلاح الاغتصاب


المعارضة تختلف: أحزاب "نداء السودان" تعلن انتخابات موازية.. والمقاطعة للحوار لديها خطة أخرى.. والمؤتمر الوطني يهاجم يتعجب ويتساءل

شارك الموضوع :

ارتفعت حصيلة قتلى الاشتباكات الى (6) أشخاص في مقاطعة فشلا الواقعة في ولاية بوما بدولة جنوب السودان بحسب ما كشفت مصادر محلية والتي أكدت بأن الاشتباكات اندلعت منذ يوم الاثنين الماضي وماتزال مستمرة حتى أول أمس وسط تعتيم السلطات المختصة، وبحسب المصدر فإن المواجهات المسلحة التي اندلعت بين القبائل المحلية بين مقاطعتي فشلا الشمالية والجنوبية، تسببت الحادثة في مقتل وجرح أعداد غير مؤكدة من المواطنين، هذا إلى جانب فرار غالبية الأهالي قبل أن تتجدد المواجهات مع بدء إطلاق النيران في أنحاء متفرقة، يضاف بأن منطقة فشلا شهدت مواجهات أيضاً في يونيو من العام الماضي. فيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس:

مقتل (8) البحيرات
لقي نحو ثمانية أطفال على الأقل مصرعهم إثر هجوم من قبل مجموعة مسلحة على منطقة فقور بولاية البحيرات بدولة جنوب السودان. وقال أحد ذوي الأطفال ويدعى سلفا أرول أن مجموعة من سارقي الأبقار هاجموا المنطقة وقاموا باختطاف ثمانية أطفال تتراوح أعمارهم ما بين (8 سنوات إلى 10 سنوات) ونهبوا عدداً من رؤوس الماشية. وكشف أنه عقب تتبع أصحاب الماشية للمجموعة وجدوا جثث الأطفال وقد تم تقييد أرجلهم وأيديهم في غابة بالقرب من مقاطعة رمبيك، بينما لم يتمكنوا من العثور على الجناة وذلك في أواخر الأسبوع الماضي.
حصار ملكال
كشف رئيس لجنة المراقبة المشتركة والتقييم لاتفاق السلام بدولة جنوب السودان فستوس موغاي أن المدنيين في ملكال بولاية أعالي النيل مايزالون لايتمتعون بحرية الحركة والتنقل الطبيعي بسبب الإجراءات الحكومية ضدهم، مطالباً الحكومة برفع تلك الإجراءات.
شرطة المعارضة تصل
أكد المتحدث العسكري باسم قوات المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان، وليم قادتجياس دينق، وصول (23) قيادياً من شرطة المعارضة في القوة المشتركة حسب اتفاقية تسوية النزاع الموقعة في أغسطس إلى جوبا. وأوضح قادتجياس من منطقة فقاك، معقل متمردي جنوب السودان، أن ثلاثة وعشرين قيادياً غادروا فقاك على متن طائرة تتبع للبعثة الأممية توجهوا إلى جوبا. وتوقع وصولهم الرابعة من عصر أول أمس، مشيراً إلى أن بقية الجنود بما فيهم قوات الحرس الرئاسي التي قوامها (1.370) جاهزة للتوجه إلى جنوب السودان.
أحداث جوبا
وقع حادث مروري بشع في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان أمس (الجمعة) أدى لمقتل شخصين على الأقل كانا يستغلان دراجة بخارية عندما اصطدما بسيارة بوكس تويوتا عند الخامسة مساء وتم نقلهما الى مستشفى جوبا. وفي سياق منفصل خطب فضيلة الشيخ محمد كوال الأمين العام لاتحاد علماء مسلمي جنوب السودان خطبة الجمعة أمس أمام المصلين داخل حرم المسجد الكويتي بجوبا في خطبة بعنوان (إصلاح المجتمع وتحذير من المعاصي).
اختطاف طالبين في جوبا
أعرب أقارب طالبين اختطفهما مسلحون في جوبا عاصمة جنوب السودان عن مخاوفهم بشأن مصيرهما، عقب حادث اختطاف خمسة طلاب من مدرسة ثانوية بأحد ضواحي جوبا على طريق نمولي، وأضاف ذوي الطالبين بأن مسلحون يحملون بنادق كلاشنكوف قاموا باخطتافهما ، وانتشرت في جوبا حوادث الاختطاف بشكل مريع حيث قام مسلحون بالسطو على مسافرين الأسبوع الماضي على طريق نمولي بينما قُتل شخص بعد اختطافه فيما اعتقل حوالي (28 -45) من منطقة الرجاف، وتربط مصادر عمليات الاختطاف بارتبطها بعملية استيلاء قوات وحدة الحرس الرئاسي على الأراضي في جوبا وأن الخاطفين هم من وحدة (تايقر) بينما توقع آخرون قيام مليشيات الجنرال توماس سيريلو قائد جيش الباريا بالتحرك باعتباره أحد أبناء المنطقة والوقوف بالاحتجاج على تلك الاختطافات.
انشقاق جنود الجيش
انشق جنود من الجيش الشعبي الحكومي بدولة جنوب السودان تابعين لوحدة الناصر العسكرية وأعلنوا انضماهم الى المعارضة المسلحة بعد وصولهم الى فقاك أمس احتجاجاً على تقسيم الولايات الى (28) ولاية، ويأتي انشقاق الجنود على خلفية المعارك التي اندلعت في الناصر في الأسبوع الأول من الشهر الجاري بين الحكومة والمعارضة.
اجتماعات جوابو كمبالا
كشف حاكم ولاية أماتونج الجديدة الواقعة في شرق الإستوائية بدولة جنوب السودان نارتيسيو لولوكي، عن اجتماعات لجنة الحدود بين جنوب السودان ودولتي كينيا ويوغندا هذه الأيام للفصل في قضايا الحدود بين هذه الدول.وذكر الحاكم لولوكي، أن هناك خمسة من المناطق المتنازع عليها تقع ضمن حدود ولايته الجديدة. مبيناً أن معظم هذه المناطق تقع في إطار القبائل المشتركة بين الدول المعنية، مشيراً إلى العلاقات التاريخية بين هذه المجتمعات. وناشد الحاكم مواطني الحدود بين هذه الدول بعدم أخذ القضايا في الإطار الضيق والمحلي، مبيناً أن قضايا الحدود هي من مسؤولية قيادة الدول وليست قضايا محل خلاف بين المجتمعات. موضحاً أن هذه القضية هي وليدة اللحظة وإنما وجود المجتمعات في هذه المناطق سبق تاريخ تكوين الدولة الحديثة.
ترحيب مواطنو واو
رحب عدد من مواطني ولاية واو الجديدة بدولة جنوب السودان بلجنة تقصي الحقائق التي تم تكوينها من قبل رئاسة الجمهورية لإجراء تحقيقات حول الأحداث التي وقعت مؤخراً في مدينة واو. وطالبوا بضرورة تقديم المتورطين للعدالة وتعويض المواطنين الذين فقدوا أرواحهم وممتلكاتهم. وأعرب عدد من مواطني واو، عن استيائهم من اللجان التي تم تكوينها عدة مرات في الولاية لتقصي الحقائق ولم تقم بتقديم المجرمين إلى العدالة، في إشارة إلى اللجنة التي تم تكوينها في عام 2012 لتقصي أحداث واو. وأعرب المشاركون عن تخوفهم من أن عدم تقديم المتورطين إلى العدالة سوف يؤدي إلى تكرار هذه الأحداث التي تعمق من الهوة ما بين المجتمعات. وطالبوا بسحب الجيش الشعبي من أحياء واو واستبدالهم بالشرطة لكي يستطيع المواطنون العودة إلى منازلهم والانخراط في الزراعة.
مركز فحص السل
أعلنت منظمة الهجرة الدولية، عن فتح مركز لفحص وعلاج السل الرئوي بمخيم بانتيو بدولة جنوب السودان. وقالت المنظمة حسب موقعها أن القصد من المركز هو تقليل المخاطر وسط نازحي بانتيو الذين تصل أعدادهم نحو (120) ألف مواطن فروا جراء المواجهات المسلحة في جنوب السودان منذ ديسمبر عام 2013، في إشارة للازدحام وقلة الخدمات الأساسية بالمخيم.
احتجاجات نيروبي
احتج عدد من ذوي أسرة عامل إغاثة كيني الجنسية، وذلك على خلفية مقتل ابنهم يوم الاثنين في الطريق الرابط بين بور وجوبا بدولة جنوب السودان، هذا إلى جانب إصابة آخر أيضاً تم نقله إلى كينيا لتلقي العلاج. وقال القائم بأعمال سفارة جنوب السودان بنيروبي، السفير جيمي دينق مكواج، أن عدداً من ذوي أسرة المقتول والجريح الذي تم نقله للعلاج بكينيا، احتجوا أمام السفارة. وأوضح أن الأسر المحتجة رفعت مذكرة للسفارة وطالبت حكومة جنوب السودان بإجراء تحقيق في الحادث الذي أدى إلى مقتل كيني وإصابة آخر. كاشفاً أن السفارة خاطبت السلطات الكينية في هذا الشأن وأنهم طالبوا الحكومة في جوبا لمد السفارة بمعلومات إضافية عن الحادث. مؤكداً أن الحادث وقع في الطريق بين بور وجوبا أثناء هجوم عناصر يرتدون الزي العسكري على قافلة إنسانية.
سلاح الاغتصاب
لأكثر من عام ونصف العام ماتزال أنجلينا – وهي امرأة في العقد الرابع من العمر- تكافح من أجل تجاوز الآثار النفسية الواقعة جراء الاغتصاب الذي تعرضت له أمام ابنها العشريني. قصة أنجلينا واحدة من مئات قصص نساء وفتيات تعرضن للاغتصاب على يد قوات الحكومة والمعارضة المسلحة منذ بدء الحرب الأهلية بدولة جنوب السودان يوم 15 ديسمبر 2013، عقب تفجر الصراع السياسي بين رئيس البلاد سلفا كير ميارديت ونائبه الأول رياك مشار. ومؤخراً أصدرت منظمة العفو الدولية تقريراً خاصاً عن انتهاكات الاغتصاب التي تعرضت لها النساء في دول العالم، ووصفت حالة جنوب السودان بأنها الأفظع من بين العديد من الانتهاكات التي تحدث في سوريا والسودان وبقية دول العالم التي عاشت مواجهات مسلحة بين الحكومات وحركات معارضة. وتقول أنجلينا في حديثها إنها تعرضت لعمليتي اغتصاب، الأولى على يد قوات المعارضة المسلحة التي يقودها رياك مشار في مدينة بور، والثانية على يد جندي ينتمي للقوات الحكومية التي استردت المدينة عقب السقوط الأول على يد المعارضين.
وتوضح أكثر ما يؤلمني أن جريمة الاغتصاب الأولى ارتكبت أمام ابني وفي كل يوم أصحوا أنظر إليه وأشعر بحجم الألم الكبير الذي يشعر به، وزادت والحسرة تخنقها لست وحدي، فعلى طول وعرض البلاد قصص عديدة لنساء وفتيات أصبحن سلاحاً رئيساً في حرب اللامعنى التي شهدناها. ووثقت العديد من المنظمات الإنسانية العاملة في دولة جنوب السودان المئات من القصص لنساء تحدثن عن وقائع اغتصاب تعرضن له على يد جنود موالين للحكومة والمعارضة. وتقول هذه المنظمات وأبرزها منظمة هيومن رايتس ووتش إن الإحصائيات الموجودة لديها هي فقط للائي اخترقن جدار الصمت، وإن المئات من القصص الأخرى ماتزال مكتومة في دواخل نساء قررن الصمت عن هذه الجرائم بسبب عوامل ثقافية.مدير إدارة الإعلام بالجيش الحكومي بدولة جنوب السودان العميد ملاك أيوين رفض القبول بصحة الاتهامات الموجهة للجيش الحكومي بشأن وقائع الاغتصاب المنسوبة لأفراده، وقال إن أغلب وقائع الاغتصاب حدثت في مناطق تقع تحت سيطرة قوات المعارضة الموالية لرياك مشار النائب السابق للرئيس سلفا كير، منتقداً التقارير الصادرة بشأن وقائع الاغتصاب لأنها لا تتضمن موقف جيشه من هذه الاتهامات التي وصفها بالكاذبة والباطلة. من جهته لم يشكك المتحدث باسم الحركة الشعبية في المعارضة وليام إيزيكيل في صحة التقارير المشار إليها، لكنه اتهم القوات الحكومية، وقال إن أغلب الانتهاكات المتعلقة بجرائم الاغتصاب حدثت في مناطق نفوذ هذه القوات، وأضاف لا شك في أن المليشيات التابعة للحكومة هي التي ارتكبت هذه الانتهاكات.
ورغم توقيع طرفي النزاع في دولة جنوب السودان على اتفاق السلام الذي مايزال تنفيذه قاب قوسين، فإن الشكوك ماتزال سائدة وسط المهتمين بقضايا العدالة بخصوص تقديم مرتكبي جرائم الاغتصاب للمحاكم، خاصة وأن بعض الضحايا يعرفن مغتصبيهن. لكن الموروثات الثقافية تلعب دوراً كبيراً في عدم تقدم كثيرات أمام المحاكم. وفي هذا السياق، قالت أنجلينا دانيال رئيسة منظمة المرأة والإنصاف -التي تعمل في مجال الدفاع عن كافة الجرائم التي تتم ضد النساء والفتيات- إن منظمتها ستعمل عقب تنفيذ طرفي النزاع اتفاق السلام على إثارة قضايا الاغتصاب التي حدثت في المناطق التي سجلت فيها هذه الانتهاكات. وشددت المتحدثة في تصريحها للجزيرة نت على الحاجة الماسة لمنع إفلات مرتكبي هذه الانتهاكات من العقاب، قائلة سنثير هذه القضايا من أجل تقديم مرتكبي هذه الجرائم أمام العدالة.
ترحيب برنابا
رحب وزير الخارجية بدولة جنوب السودان برنابا ماريال بنجامين بالقرار الرئاسي باقالته من منصبه، وقال برنابا في أول تصريح بعد إقالته بأنه يرحب بقرار الرئيس سلفا كير شاكراً له ثقته بمنحه ثقته طوال لفترة العصيبة التي مرت بها البلاد، ولم يعرف وجه الوزير المقال الجديدة بعد عزله من منصبه.
مشار في نيروبي
التقى زعيم المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان رياك مشار بالرئيس الكيني اوهورو كينياتا وناقشا بالقصر الرئاسي في العاصمة الكينية نيروبي تنفيذ اتفاق السلام، وقال المتحدث باسم زعيم المعارضة جيمس قديت داك في تصريحات صحافية امس عقب اللقاء إن مشار اطلع الرئيس حول تحضيراته للذهاب الى جوبا واستلام منصبه كنائب اول للرئيس حال نقل قواته الى العاصمة.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *