زواج سوداناس

إبراهيم محمود: 520 منظمة يهودية كانت تعمل بدارفور



شارك الموضوع :

قال مساعد رئيس الجمهوريه ونائبه لشؤون حزب المؤتمر الوطني إبراهيم محمود إن 520 منظمة يهودية كانت تعمل في دارفور سعت لتدمير وفصل دارفور، وقطع ببسالة وقوة ويقظة القوات النظامية التي قال إنها وقفت سداً منيعاً أمام تنفيذ تلك “المخططات اليهودية” في دارفور.
وقال محمود لدى خلال تدشين حملة الإسناد التعبوي لاستفتاء دارفور الإداري بالخرطوم أمس إن القوات المسلحة حسمت أمر التمرد في دارفور نهائياً، وإن الدور سيكون على جنوب كردفان والنيل الأزرق ووصف موقف الحكومة من وثيقة خارطة الطريق التي وقعتها بأديس أبابا مؤخراً بالانتصار، ولفت الى إن هناك جهات لا تريد السلام لرفضها لتلك الخارطة.
واعتبر محمود أن التحدي الكبير في استفتاء دارفور يتمثل في إحضار الذين سجلوا للاستفتاء للإدلاء بأصواتهم وأشار الى أن وفد المؤتمر الوطني الذي سيتوجه إلى ولايات دارفور لن يكون عبئاً على أي ولاية وإنما سيقدم العون والمساعده مؤكداً توفير كافة الالتزامات المطلوبة للوفود حتة تقوم بالدور المطلوب منها والذي يتمثل في رفع نسبة التصويت الى 80% في أيام التصويت الثلاثة

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        محمد ابراهيم السنوسي

        لماذا تركتوهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
        عشان تجوا تقولوا 520 منظمة يهودية كانت تعمل في دارفور !!!!!!!!!!!!!!!

        الرد
      2. 2
        aboahmed

        انتو السبب……….
        يعني المنظمات دي جات كده براها……
        مين السبب في جية المنظمات…؟؟؟؟
        طبعا انتو………..

        الرد
        1. 2.1
          الجعلي الحر

          هناك غواصات يعوديه خنزيريه ماسونيه وناس كبار داخل الحزب الوطني و الشعبي

          عشان كده قلنا الجيش و الامن يمسك القياده و الحمد لله ماشين كويس جيش و امن بلادي بارك الله فيهم

          الرد
      3. 3
        عادل

        يا أخي قول خمسة منظمات ولا عشرة ولكن 500 وانتو عارفين تبقي دي مصيبة فعلا والبلد مستباحة وما خفي اعظم

        الرد
      4. 4
        Wad Baladi

        كاذب و منافق..520 منظمة يهودية ..انت مفتكر نحن عندنا قرون في رؤسنا ولا شنو؟ انت عندك مفوضية العون الانساني شغال شنو؟ انتم المستفيدين من المنظمات النصرانية و يتم تعيين اهل و اقارب المسؤولين في الدولة مثلا في منظمة World Vision و Samaritan Purse و كذلك المنظمة الكنسية NCA Norwegian Church Aid..كل هذه الوكالات اليوم تعمل في نيالا و يشارك ويعمل فيها اخوان واخوات العاملين في المفوضية و اقارب الحاكمين و هنالك نثريات شهرية تدفع للمفوضية و الاخوة في مرافبة امن المنظمات….باختصار حكومة الفشل هي سبب وجود المنظمات.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *