زواج سوداناس

كي مون يحث المعارضة السودانية على توقيع خارطة الطريق



شارك الموضوع :

حث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون المعارضة السودانية على توقيع خارطة الطريق التي دفعت بها الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، ودعت الحكومة للالتزام بالوثيقة التي وقعت عليها.

ورفضت الحركة الشعبية ـ شمال، وحركتي “تحرير السودان” و”العدل والمساواة” وحزب الأمة القومي التوقيع على خارطة طريق حول الحوار الوطني ووقف الحرب، دفعت بها الآلية الأفريقية الرفيعة، في 21 مارس الحالي بينما وقع وفد حكومة السودان منفردا على الوثيقة مع رئيس الآلية ثابو أمبيكي.

وتأتي دعوة الأمين العام للأمم المتحدة متزامنة مع انتهاء مهلة رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي نكوسازانا دلاميني زوما؛ للمعارضة السودانية حتى يوم الإثنين للتوقيع على خارطة الطريق.

وحسب بيان للمتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فإن كي مون رحب بأحدث مبادرة من فريق الآلية الأفريقية رفيعة المستوى من أجل التوصل الى اتفاق على وقف الأعمال العدائية، ووصول المساعدات الإنسانية وبدء عملية حوار وطني شامل بين الحكومة السودانية وحزب الأمة القومي، والحركة الشعبية ـ شمال، وحركة العدل والمساواة وحركة تحرير السودان ـ مني أركو ميناوي.

وطبقا للبيان، الصادر الإثنين، فإن كي مون دعا الحكومة إلى الالتزام التام بالاتفاق وحث الأطراف الأخرى للتوقيع عليه.
وأوضح أن التوقيع على خارطة الطريق من شأنه أن يشكل خطوة قيمة نحو إنهاء الحرب، وتقديم المساعدة إلى المجتمعات المحتاجة وتعزيز بيئة لحوار وطني شامل.

يذكر أن الولايات المتحدة تعهدت ببذل مساعٍ، ضمن أطراف دولية أخرى، لإلحاق الحركات المسلحة والمعارضة بخارطة الطريق حيث اعتبرت الأخيرة خارطة الوساطة الأفريقية منحازة للطرف الحكومي.

وكان الأمين العام للحركة الشعبية ـ شمال، ياسر عرمان قد قال في وقت سابق، إن المعارضة لن تستجيب لأي ضغوطات من مجلس السلم الأفريقي أو مجلس الأمن الدولي، بشأن التوقيع على الخارطة.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        الجعلي الحر

        حث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون المعارضة السودانية على توقيع خارطة الطريق التي دفعت بها الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، ودعت الحكومة للالتزام بالوثيقة التي وقعت عليها.

        كي مون و لا كي شمس شنو الكلام الناعم ده لحركات ارهابيه !؟

        وقعنا و انتهينا
        جوله اخري لا

        ذهاب لمفاوضات لا

        نزول ف فنادق اديس للعملاء الخنازير ديل تاني لا

        و هو اساسا باقي كم جربوع جو و جو ما جو ح نجيبهم و الدوس ح اقص الرؤس
        لا لمشاركه اي خنزير عميل ف اي شئ
        لا يتشرف السودان بكم

        خلاص غنايكم مات

        الرد
      2. 2
        نعم لرفع العقوبات

        هههههههههههههههههه

        الزنقة الزنقة ياكيمون

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *