زواج سوداناس

فيديو: رجل يحمل سيفا يحاول الرقص مع الرئيس السوداني يصيب رجال الامن بالرعب.. ماذا فعل البشير؟


عمر البشير

شارك الموضوع :

في إحتفال جماهيري لمهرجان سياحي لولاية الجزيرة وسط السودان شرفه الرئيس السوداني عمر البشير نهاية العام الماضي، أظهر مقطع فيديو تم تسجيله من تلفزيون السودان وبثه على موقع يوتيوب، ظهور رجل يحمل سيفاً يحاول الصعود للمسرح لمشاركة الرئيس السوداني فاصل من الرقصة المعروفة بإسم “العرضة”.

موقف الرجل وهو يحمل سيفاً أربك حراس الرئيس السوداني بحسب مشاهدة محرر موقع النيلين للفيديو، وتم منعه من صعود المسرح، ولاحظ البشير الموقف وأعطى إشارة للحرس بالسماح للرجل بصعود المسرح، فسمح الحرس للرجل للصعود بعد أن نزعوا منه السيف.

مرة أخرى لاحظ الرئيس السوداني الموقف وأعطى تعليمات للحرس بإعطاء الرجل سيفه فقاموا بالإستجابة لذلك رغم خطورة الموقف الذي يندر حدوثه في عالم اليوم.

المواطن السوداني الذي يحمل السيف إبتهج مع الرئيس على المسرح بعرضة رائعة وسط دهشة الجماهير والرعب البائن على وجوه رجال الأمن المكلفون بحماية الرئيس ولم يتنفسوا الصعداء إلا بعد أن رجع رجل السيف إلى مكانه.

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        نعم لرفع العقوبات

        ياحكومتنا دعو المجازفات و

        زابدأو من مانتهي اليه الاخرون

        ركزو علي الطاقة الشمسية

        بها تستطيعون ادارة المضخات بدون اي وقود فقط عن طريق الكهرباء وتخضر الصحاري وتتوسع المساحات الزراعية بالاضافة الي تقليل الصرف علي المحطات الحرارية والسدود

        الطاقة النظيفة بداية المستقبل للزراعة والصناعة والصحة

        الرد
      2. 2
        نعم لرفع العقوبات

        توجد شركات عالمية كبيرة في هذا المجال فقط يمكنكم التواصل معها
        ان لم تكونو تملكون اموال فهناك حلول

        تستطيع هذه الشركات ان تؤجر اراضي وتدفع لكم مقدم لتوليد الكهرباء وبيعها للحكومة والمواطن باقل الاسعار

        السودان مؤهل ليسد العجز في الكهرباء بالطاقة الشمسية والرياح

        المستقبل يوجب عليكم التخطيط من الان

        حتي وسائل النقل في المستقبل القريب ستعتمد علي الكهرباء

        من سيارات وقطارات وطائرات

        الزراعة تحتاج كهرباء لتشغيل المضخات

        الصناعة تحتاج كهرباء

        المستشفيات والاجهزة الطبية تحتاج لكهرباء

        لماذا لاتستثمر الحكومة في قطاع الطاقة الشمسية بدلا من السدود وغمر الاراضي الخصبة

        الخلايا الشمسية يكم تركيبها في الصراء وفي مناطق غير صالحة للزراعة وفي اسقف البنايات وفي وسط المزارع وفوق الانهار

        العالم يتسابق علي زيادة الانتاج من الطاقة الشمسية

        فاين السودان من هذا السباق

        الرد
        1. 2.1
          عابد

          اذا كان رئيس مخابراتها سابق صاحب شركات وبدبي وحواز امريكي

          الرد
      3. 3
        شترة

        أولاً الفيديو سابق نشره ..
        تانياً سماجة الشعب السوداني تمنعه من ارتكاب الجرائم ..
        الشعب السوداني شعب مسالم بنسبة 100% وانا واحد من الشعب مسالم والحمد لله.
        كل القوى السياسية المعارضة تلتقي فيما بينها رغم وجود الحقد الداخلي لكن تصبح الطيبة الذي تربى عليها الشعب ..
        الشعب السوداني مشتهر بالطيبة والامانة .. معروف في كل العالم ..

        الرد
      4. 4
        محمود الجد

        شعب لا يغدر ولا يعرف الغدر يا البشير فلماذا لا تحترمه ؟ تعذبهم في بيوت الأشباح وتغتصب بناتهم ونساءهم مليشياتك لو كنت تعلم أنهم مثلك ما أمنت الرجل صاحب السيف

        الرد
      5. 5
        عامر عامر

        يا محمود الجد فعلآ الشعب السودانى لايعرف الغدر وبعرف بالسماحة وطيبة المعشر ولا يحقد حتى فى اصعب المواقف وما تدعية من تعذيب فى بيوت الاشباح لا استبعد ذلك اثناء ساعات التحقيق ولكن ان تصل مرحلة اغتصاب البنات والنساء فهذه ليست من شيمة الشعب السودانى واعتقد ان هذا كيد سياسى .

        الرد
      6. 6
        Abdallah aboraia

        مشروع الجزيرة وما ادراك هذه الارض الابية التى تربينا من طينتها الخصبة التى تكاد تنبت من الحجر وتخرج منه قوت الوطن والمواطن
        دعوني اتحدث عن ذاك المشروع الذي استعصره المرض واصبح يحتضر للموت بفعل فاعل الا وهي حكومه الانفاذ اذ نفد صبر اهالي هذه الارض من تلك الشرزمه التي سعت بكل ماتحمل من حقد على ارض وانسان تلك الولاية الذي ظل يكافح من اجل عمارة ارضه والسودان منذ ان نشا المشروع الى يومنا هذا ورغم ضغوطات تلك الجماعه التى تدعي ان يصبح السودان سلة غذاء العالم وهي تقتل تلك الارض البكر التى كانت الداعم الاساسي للاقتصاد السوداني .
        ولكن بقدرة قادر متقدر بطلت مخططاتهم الرامية الى تدمير انسان تلك المنطقه ووضعه في مزبلة الولايات اذ معروف انسان الجزيرة بوعيه واداركه انسان يحمل كل صفات المجتمع السوداني .
        وفي هذا الموسوم الشتوي اظهر محصول القمح مالايتوقعه الحاقدين لقد بلغ متوسط انتاج الفدان الواحد مايقارب اثنين وعشرين جوال ورغم تلك الانتاجية العالية لاتوجد حاصدات لذلك المحصول وقد يذهب كل عرق ذلك الانسان الذي سهر وتحمل ضربات الشمس القاسية من اجل سقاية ورعاية ذلك المحصول ليس من اجل ان يصبح مليونيرا بل من اجل ان يغطي حاجة ابناءه من متطلبات الحياة القاسية وكان عليه ان يجابه تلك الصعوبات التى تمر به اذ يرى كل جهده يذهب هباءا منثوره دون ان يكترث اليه احد من اصحاب الاصوات المرتفعه التى هى دوما سبب معانة انسان تلك الولاية المغلوب على امره .
        ايها الهاضمين لحقوق الشعب الى متى هذه السخرية من انسان تلك المنطقة التى تمثل بورة التواصل بين ارجاء الوطن الحبيب متى ستفيقون منغ غفلتكم وتحسون بتلك البقعه العزيزه على قلوبنا

        الرد
      7. 7
        ودالعباس

        على الطلاق. راجل من ضهر راجل
        اعانك الله على العدل كما الشجاعة

        الرد
      8. 8
        واحد قرفان جدا

        يا سلام !!!! قوم لف بلا قرف معاك … قال علي الطلاق قال …. الليلة لازما عليك تبيت برا البيت

        الرد
      9. 9
        ودالنيل تمساح

        لا حوله ولا قوه تشوف بعض التعاليق تقول الشعب ده الحصل ليهو شنو ؟؟؟
        يابشر الشعب السوداني من الطيبه لمن سازج
        يجي يحكمه بشر زي النوع ده
        لو كان الشعب السوداني بيعرف القدر من الساهل كان يسلم راس الرئيس لرجل الامن
        لكن برضو حيجي اليوم ده مهما صبرنا

        الرد
      10. 10
        Ali

        اريتو. لو. فدق. رأسه. بالسيف. و فجاه. علي اتنين. كان ريحان

        الرد
      11. 11
        Ali

        اريتو. لو. فدق. رأسه. بالسيف. و فجاه. علي اتنين. كان ريحان , رئيس. رقَّاصة. و كمان. سأطل.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *