زواج سوداناس

الحزب الشيوعي: لا يوجد صراع على قيادة الحزب



شارك الموضوع :

نفى الحزب الشيوعي وجود صراع على القيادة داخل مؤسساته الحزبية، مؤكداً أن مؤتمرات الحزب هي الآلية التي تنبثق من خلالها قيادة الحزب، قاطعاً في الوقت ذاته بعدم وجود صراع حول خط الحزب الذي ينطلق من اتجاه أو تيار يميني، لافتاً إلى أن ما سماه بـ(الاهتزاز) عبارة عن حالات فردية تتم معالجتها على ضوء دستور الحزب. وأوضح الناطق باسم الحزب “يوسف حسين” في تصريح صحفي أن الثابت والأكيد هو أن الحزب كله على قلب رجل واحد من النظام الموجود، ويرفع عالياً رايات تفكيكه واستعادة الديمقراطية والحريات، وتابع: (صحيح هناك صراع حول قضايا تمس طبيعة الحزب كقضايا الالتزام بالماركسية واسم الحزب وما إلى ذلك، وهي قضايا حسم أمرها المؤتمر العام الخامس للحزب في يناير 2009م). وأبان أن اللجنة المركزية للحزب عقدت دورتها الاستثنائية عن شهر مارس خلال يومي (الجمعة) و(السبت) الماضيين ضمن سلسلة دورات انعقادها الاستثنائية الشهرية التي قررتها، بهدف استكمال التحضير للمؤتمر العام السادس للحزب، تطرق من خلالها إلى عدد من القضايا التنظيمية والسياسية، وقال: (ناقشت الدورة تقرير اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام السادس ورغم الإيجابيات المتمثلة في مناقشات وثائق المؤتمر في عدد من المناطق وفروعها، وعقد مؤتمرات عدد من المناطق وإنجازها الجزء الأكبر من حصر العضوية وفحص الكادر، وجمع التبرعات اللازمة في المركز والمناطق والخارج لتغطية منصرفات عقد المؤتمر، إلا أن اللجنة لم تحدد حتى الآن موعد قيام المؤتمر السادس).وأكد “حسين” أن اللجنة وصفت توقيع “أمبيكي” على خارطة الطريق بأنه تحيز كامل إلى جانب الحكومة، وقد فقد صفة الوسيط المحايد المقبول.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *