زواج سوداناس

آلية لمراقبة الصرف على خدمات شركات التعدين للمجتمعات المحلية


وزارة المعادن

شارك الموضوع :

أعلنت وزارة المعادن السودانية، الخميس، تشكيل آلية دائمة تعمل بشفافية لمراقبة الصرف على مشروعات الخدمات التي تقدمها شركات التعدين للمجتمعات المحلية.

وأبانت الوزارة أن الشركات انفقت العام الماضي ما يزيد عن 300 ألف جنيه على المسؤولية المجتمعية.

وقال المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية ـ الذراع الرقابي لوزارة المعادن ـ هشام توفيق خلال اجتماع مع شركات التعدين العاملة بشمال السودان، إن المسؤولية المجتمعية حق واجب للمجتمعات المحلية وهي عمل من صميم الإتفاق المبرم مع تلك الشركات.

وشدد على أن المبالغ المرصودة للمسؤولية المجتمعية للعام الحالي لن تقل بأي حال من الأحوال عن العام الماضي، منوهاً إلى أن هذه الاجتماعت تهدف إلى التشاور مع الشركات حول كيفية ممارسة المسؤولية المجتمعية تجاه المجتمعات المحلية وتوظيف الموارد المقدمة منها لهذا الشأن خاصة وأن ما يقدم يمثل مبالغ كبيرة.

وأضاف أن هذه الاجتماعات تهدف أيضاً إلى اختيار عدد من المشروعات مع تلك الشركات من سله المشروعات المقدمة والإستماع إلى آراء الشركات حولها ومن ثم الجلوس مع أصحاب المصلحة “المجتمعات المحلية في الولايات”.

وكشف مدير عام الشركة، عن تكوين آلية دائمة تعمل بكل شفافية لمراقبة الصرف على مشروعات المسؤولية المجتمعية التى تقدمها شركات التعدين للأهالي.

من جهته أبدى مدير إدارة المسؤولية المجتمعية بالشركة خالد بشير، إلتزام شركات التعدين العاملة بالولاية الشمالية بالقيام بدورها فيما يتعلق بتطوير المجتمعات المحلية بالولاية الشمالية في اطار المسؤولية المجتمعية.

وأعلن بشير عن تواصل الاجتماعات مع شركات التعدين الأخرى العاملة ببقية ولايات السودان خلال الفترة المقبلة.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *