زواج سوداناس

منظمات سودانية تنشر ألف شخص لمراقبة استفتاء دارفور



شارك الموضوع :

تعتزم شبكة منظمات وطنية بالسودان، نشر نحو ألف شخص لمراقبة مراكز الاستفتاء الإداري بولايتي جنوب وشرق دارفور، المقرر إجراؤه في الفترة من 11 إلى 13 أبريل الجاري ضمن عمليات الاستفتاء الإداري التي ستشهدها دافور.

وبحسب اتفاقية الدوحة لسلام دارفور الموقعة في يوليو 2011 بين الحكومة وحركة التحرير والعدالة، فإن الاستفتاء سيقرر الوضع الإداري لدارفور، وتُضّمن نتيجته في الدستور، ويشمل خياري الإبقاء على الوضع الراهن لنظام الولايات أو توحيد دارفور في إقليم واحد.

وأعلنت الشبكة في اجتماع مطول مع ممثلي المنظمات المنضوية تحت الشبكة عقب وصول رئيس وأعضاء الشبكة لحاضرة ولاية جنوب دارفور”نيالا” يوم الإثنين، عن اتفاقها على تكوين غرفة عمليات دائمة لتلقي التقارير اليومية “أولاً بأول”، بجانب إرسال التقارير اليومية في الفترتين الصباحية والمسائية.

كما قرر الاجتماع تمليك المعلومات للرأي العام بكل نزاهة وشفافية وحيادية.

إلى ذلك، عقدت المجموعة الوطنية لمنظمات المجتمع المدني عدداً من الاجتماعات بحاضرة ولاية غرب دارفور “الجنينة” مع حكومة الولاية لمناقشة أمر المراقبة، إضافة إلى المركز الصحفي الذي تمت إجازته والذي سيباشر عمله خلال الأسبوع المقبل من مقره بغرب دارفور.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *