زواج سوداناس

خالد حسن لقمان : الانتخابات الأمريكية.. نحن الأغبياء..!!



شارك الموضوع :

سبعة ملفات قال “أوباما” إنه يرغب في قفلها قبل مغادرته في 20 يناير 2017م.. غوانتانامو والتبادل الحر وإصلاح نظام الهجرة وحيازة الأسلحة وملف سوريا وزيارته لكوبا وإدخال ديمقراطي بعده للبيت الأبيض.. هكذا يرتب “أوباما” لخواتيم أيامه الممتدة من يناير 2009م بعد تنصيب خرافي حضره (2 مليون شخص) سكبوا الدموع وأوقدوا الشموع، ولسخريات القدر كنا نحن شاغلي الرقعة من المحيط إلى الخليج من الموقدين لتلك الشموع، لكن الرجل أطفأ كل شموعنا وها هو يمضي ولا زال (يأمل في إغلاق غوانتانامو ومعالجة ملف سوريا) وقد أشعلها ناراً في ليبيا واليمن.. والآن وبعد هذا الـ”أوباما” لم تعد لدينا الرغبة في المتابعة.. جاءت “كلينتون” الديمقراطية.. جاء “دونالد ترامب” الجمهوري.. كله سيان عندنا، فلن نفرح بالقادم بأكثر من ما فرحنا بـ”أوباما” (الماسورة)، ولعلنا نستحق هذا الإحباط فقد ظللنا نتابع انتخابات رعاة البقر الغبية هذه لسبعة وخمسين مرة عبر خلالها (44) رئيساً ولم ننل منهم شيئاً.. نعم نحن الأغبياء..!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *