زواج سوداناس

البشير ينهي زيارات غير مسبوقة لولايات دارفور



شارك الموضوع :

أنهى رئيس الجمهورية عمر البشير، يوم الثلاثاء، زيارته غير المسبوقة لولايات دارفور الخمس، استهلها بولاية شمال دارفور الجمعة الماضي. ودشَّن يوم الثلاثاء بشرق دارفور بداية العمل بمطار الضعين الدولي ومباني حكومة الولاية ومباني رئاسة جهاز الأمن والمخابرات.

وافتتح الرئيس، خلال زيارته لولاية شرق دارفور، العديد من المنشآت الخدمية والتنموية، بينها محطة مياه منطقة أبوزينب بالضعين ومسجد الشهيد إبراهيم تاج الدين.

وافتتح بمحلية أبوكارنكا مبنى مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية، وعدداً من مشروعات مؤسسة الشباب للتمويل الأصغر ومركز بناء السلام، ومدرسة البشير الأساسية النموذجية بنات ومحطة مياه أبوكارنكا وسط (زيرو عطش) ومركز صحي صلاح الدين ونسي.

كما قدمت الإدارة الأهلية لقبيلة المعاليا وثيقة عهد وميثاق لرئيس الجمهورية.

وضم الوفد المرافق لرئيس الجمهورية رئيس السلطة الإقليمية لدارفور د.التجاني السيسي، وزير رئاسة الجمهورية د.فضل عبدالله، وزير مجلس الوزراء أحمد سعد عمر، وزير الإعلام د.أحمد بلال عثمان، وزير ديوان الحكم الاتحادي د.فيصل حسن إبراهيم، ورئيس مكتب سلام دارفور د.أمين حسن عمر.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        الحائر

        يقول الامام على كرم الله وجهه لعن الله الحاجة انها تعلم خير الناس شر الطبائع فهذا الشعب الان يعيش الضنك والمسغبة بل يعيش فى الجحيم ويرفل حكامه فى النعيم ضاربين عرضالحائط بكل قيم الاسلام من نخوة ومروءة وايثار وبذل ورحمة للضعفاء وشفقة على على المساكين والمرضى والغلابى الا تذكرين التقرير الاخبارى الذى بثته قناة الجزيرة عن اؤلئك التلاميذ الذين يتسابقون فى ملء الاكياس البلاستيكية ببليلة العدس التى يتصدق بها احد الخيرين من تجار سوق ليبيا فهؤلاء البؤساء يعلمون ان بيوتهم خاوية على عروشها فيملاون الاكياس بالبليلة لاهلهم عند عودتهم من المدرسة والان يتمشدق الرقاص وعصابته بان البلاد لاتعانى شحا فى الغذاء والحقيقة الصادمة ان بلادنا تعانى من مجاعة اضافة الى انعدام الاخلاق والقيم وكريم الشمائل ولعنة الله على عصابة الرقاص الفسدة الكذبة اكلى مال الايتام والارامل والفقراء والمساكين الذين امر الله سبحانه وتعالى ان توزع لهم الزكاة وحددهم فى كتابه العزيز والان تصرف اموال الزكاة لشراء الذمم والصرف السياسى العبثى بل وفى سابقة لم يشهدها الناس ان يتبرع ديوان الزكاة لقناة فضائية وان يقوم بتاجير منزل لامينه العام بحى العمارات الفخيم بملايين الجنيهات وهو الذى كان يسكن فى ضاحية ود البخيت قبيل توليه المنصب .اللهم عليك بهذه العصابة اللهم خذهم اخذ عزيز مقتدر اللهم ارنا فيهم يوما اشد بطشا ووطاة مما لاقاه القذافى فى اخر ايام حياته .

        الرد
      2. 2
        الحائر

        صاحبب التعليق .. الحبيب صالة المقادره
        وانا اعجبت به وتم تحريفه .. والقصد للفائده

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *