زواج سوداناس

إدانة تاجر بتهمة الثراء الحرام



شارك الموضوع :

أيدت محكمة الاستئناف قرار محكمة الموضوع القاضي بإدانة تاجر بتهمة الثراء الحرام وتوقيع عقوبة الغرامة المالية وقدرها 3 آلاف جنيه أو السجن شهراً كعقوبة حال عدم الدفع، جاء ذلك بعد ثبوت وجود تعامل ربوي من قبل المدان.
وتعود تفاصيل القضية إلى أن المتهم كان زبوناً لدى الشاكي (تاجر) وأن المتهم سلم التاجر مبلغ 100 ألف جنيه لاستثمارها على أن يسلم التاجر للمتهم مبلغ 350 جنيه باعتبارها أرباحاً شهرية، وبعد ذلك طلب المتهم من التاجر زيادة الأرباح إلى 450 جنيهاً حتي وصلت المبالغ المدفوعة للمتهم أكثر من مليوني جنيه، وعندما طلب الشاكي من المتهم إرجاع المبلغ رفض المتهم، مما دفع الشاكي لتدوين بلاغ ضده بنيابة الثراء الحرام .

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ابو عصام

        قال تعالى:
        يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ،، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لَا تَظْلِمُونَ وَلَا تُظْلَمُونَ .
        ،،
        ولعن رسول الله صلى الله عليه وسلم آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه، وقال: هم سواء. رواه مسلم

        الرد
      2. 2
        مدحت الهادي

        إدانة تاجر بتهمة الثراء الحرام !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        المدان : تاجر ………
        التهمة : الثراء الحرام ……..

        سبحانك ربي ….. في السودان يدان تاجر بالثراء الحرام !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟

        طيب تمت إدانة تاجر بالثراء الحرام !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        فماهو ردكم بالنسبة للثراء الحرام الواضح كالشمس عند ( بعض موظفي الدولة + بعض ضباط الشرطة والقوات المسلحة وضباط الجمارك + بعض الهلافيت الذين يملكون ما يملكون من المليارات داخل بلادنا ) ولكن ثم لكن من يدين من ؟؟

        ومن الذي تتم إدانته التاجر أم هؤلاء الذين لا صلة لهم بالأموال الطائلة ؟
        وأقول كلمة بعض لأن هناك في بلادي شرفاء لا يأكلون الحرام وهل يصدق أحد بأن في السودان من أحد لا يأكل الحرام أقول نعم ولكن الغالبية غمسوا أياديهم في الحرام …..

        وشاهدوهم اليوم في بلادنا كم وكم يملكون من الفلل والعقارات وكم وكم يملكون من المليارات …. يا ناس حرام عليكم إنصفونا كبشر يا ناس حرام عليكم جنيتم على المواطن السوداني والله ثم والله وبإذن الله لن يخيب دعاء المظلوم عليكم بإذن الله تعالى سيقع عليكم دعاء المظلوم من كل الشعب السوداني الكريم الوفي البطل والذي هو مازال صامد أمام الظلم والطغيان والقهر والله أكبر عليكم ولا نامت أعينكم أيها الجبناء الخونة …

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *