زواج سوداناس

الجنيه السوداني يواصل الانحدار ويهبط إلى أدنى مستوى مقابل الدولار


الدولار

شارك الموضوع :

واصل الجنيه السوداني موجة الإنخفاض في السوق الموازية “السوق السوداء”، وسجل أدنى مستوى له أمام الدولار الأمريكي ليصل سعر الدولار الى 13.30 جنيه سوداني بالعاصمة السودانية الخرطوم .

وبحسب النشرة اليومية لأسعار العملات لموقع “النيلين” الصادرة يوم الأربعاء 13 أبريل 2016، إنخفض الجنيه السوداني الى مستوى قياسي أمام الدولار .

معدل ارتفاع الدولار مقابل الجنيه تزايد بصورة متسارعة منذ بداية شهر أبريل الجاري وقد سجل الدولار في أخر يوم من شهر مارس 12.27جنيه بحسب بوابة النيلين الإخبارية، ليفقد الجنيه السوداني نحو 7% من قيمته مقابل الدولار خلال أربعة عشر يوم.

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        نور على نور

        اللهم الطف بالشعب السودان ،،

        الرد
      2. 2
        عازف الكمان

        بلا ش دولار بلاش بطيخ شوف لينا سعر الريلات والدراااهم عامل كم

        الرد
        1. 2.1
          ahmed

          احسب الفرق براك
          الدولار يساوي 3.75 ريال
          يعني الكسل ليك شنو ؟

          الرد
          1. زول سودانى

            ما بحسبوها كدا ياخوى ، كل عملة حسب عرضها وطلبها ، الريال الأن 3.2 جنيه (3200 بالقديم) ولو حسبتها بطريقتك دى حايكون الريال 3.5 يعنى 3500 بالقديم ، وشوف الفرق براك ، وانا دائما لمن انزل إجازة بحول ريالات كلها دولارات عشان أستفيد من فرق السعر دا بين سعر الريال والدولار ، الدولار مطلوب كل السنة اما الريال برتفع أكتر فى مواسم الحج والعمرة ، كل عملة لها حسابها . هذا ما أفهمه وربما لا يكون بالضرورة هو الصحيح .

            الرد
      3. 3
        ديامي قديم

        امسكو الخشب ولوكو القرض

        الرد
      4. 4
        زول سودانى

        ما بحسبوها كدا ياخوى ، كل عملة حسب عرضها وطلبها ، الريال الأن 3.2 جنيه (3200 بالقديم) ولو حسبتها بطريقتك دى حايكون الريال 3.5 يعنى 3500 بالقديم ، وشوف الفرق براك ، وانا دائما لمن انزل إجازة بحول ريالات كلها دولارات عشان أستفيد من فرق السعر دا بين سعر الريال والدولار ، الدولار مطلوب كل السنة اما الريال برتفع أكتر فى مواسم الحج والعمرة ، كل عملة لها حسابها . هذا ما أفهمه وربما لا يكون بالضرورة هو الصحيح .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *