زواج سوداناس

“العنوسة” في الصين شرٌ يخشاه الجميع.. هكذا يعرضون بناتهم للزواج



شارك الموضوع :

عني عبارة “شينغ تو” الصينية “امرأة عانس” في العربية، وهي تطلق عادةً على الفتيات اللواتي تجاوزن الـ 25 سنة من عمرهن دون أن يتزوجن، فيصبحن حديث الجميع ويتعرضن لضغوط اجتماعية صعبة جداً.

كلمة “عانس” ليست بتلك السهولة أبداً، خصوصاً في مجتمع كالصين يظنّ أن غير المتزوجة هي امرأة ناقصة.

ويوجد في مدينة شنغهاي سوق يسمى “سوق الزوجات”، يأتي إليه الآباء والأمهات لعرض مميزات وصفات أبنائهم وبناتهم، إن كان لديه مثلاً بيت وسيارة، أو حتى كم هو معاشه، أملاً في إيجاد فرصة بناء عش لهم.

قصة الزواج في الصين فعلاً غريبة ومدهشة في نفس الوقت.

هافيغنتون بوست

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        شرقاوى

        دي الناس الفاهمه ،،،مش تقول لى السودانيين ،،قبل يومين مشيت اخطب بت من اهلها ،، فوجدت ابيها واخيها ووالدتها فوجدت امها هى من تسالنى عن اصلى وفصلى والاب مسكين فى المعاش مطاطى راسه وصامت فالحل والربط بيد ام البنت ،،المهم الخلاصه انو الموضوع ماتم وحمدت الله على ذلك ،،فالفتاه لم تكمل تعليمها كما انهم اسره فقيره وبالرغم من ذلك سين وجيم الشى الانا مستغرب فيهو لو كانت هذه البنت متعلمه ولديها سياره ورصيد فى البنك فماذا كانت قالت لى امها ،،،عشان كدا نبشر بناتنا السودانيات بمستقبل عنوسه باهر مع هذه العادات السيه والفهم الردى لحقيقه الزواج وستر البنات

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *