زواج سوداناس

بالصورة.. تفاصيل اقتحام مواطن لجريدة وتسديد ثلاث طعنات لصحفي


شارك الموضوع :

قام مشجع هلالابي بتسديد (3) طعنات للصحفي نوح جار النبي التي أصيب علي اثرها أصابات استدعت نقلة للمستشفي لتلقي العلاج وحالته حسبما وصف الأطباء مساء امس مستقرة تماماً وطبقاً لمصادر شرطية فان المتهم اقتحم مباني الصحيفة وقتها كان هنالك أربعة صحفيين وسأل عن الرشيد علي عمر وحينما أجابوه بأنه غير موجود أشهر سكيناً كان يخفيها بين طيات ملابسة وفي تلك الاثناء فر م امام وجهه ثلاث من الصحفيين إلا أن المجني علية بقي ثابتاً في موقعة فأشتبك مع المتهم الذي سدد ثلاث طعنات وتدخل العاملون بالصحيفة واستطاعوا السيطرة علي الجاني والاتصال بالشرطة التي سارعت إلى مقر الصحيفة والقت القبض علي المتهم وتم اقتيادة الي قسم شرطة الخرطوم شمال ودون في مواجهته بلاغ تحت المادة 139 ق.ج الأذى الجسيم وشرعت الشرطة في التحقيق معه بعد ان وضعت المتهم رهن الحبس .
السوداني هرعت إلى مقر صحيفة الأسياد ووجدت أمامه حوالي (3) من رجال الشرطة وبعد الدخول إلى دار الصحيفة لم تجد أي شخص حيث رافق الجميع الزميل نوح جار النبي إلى مستشفي الزيتونة بالخرطوم . وبعد الدخول إلى المستشفي وجدت الزملاء (أحمد عبد المنعم ) وهو احد شهود العيان الذي حكي حادثة الاعتداء ، ويقول انه كان يغلق عليه باب مكتبة ليسمع ضجيجاً في صالة التحرير وبعد فتحة لباب شاهد عراكاً بين المتهم والزملاء وبعدها قال استطعنا أن نسيطر علي المتهم وأضاف الحمدلله أن الاعتداء علي الزميل نوح لم يكن في مقتل ولكن لابد من أخذ الحيطة والحذر بعد اليوم .
الزميل محمد الأعيسر كان واحداً من الذين استطاعوا السيطرة علي الشخص المعتدي مؤكد اًى انه باغتهم ولم يكن يحمل السكين (ظاهرة ) بل كانت مخفية في ملابسه ولم يكن يدري أن الزميل نوح قد تم الاعتداء علية لان الجاني باغتهم وكان يتمتم بعبارات غير مفهومة علي حد قولة وحمد الأعيسر الله علي الطعنة علي زميلهم كانت خفيفة.
رئيس تحرير الأسياد الزميل الرشيد علي عمر كان حاضراً لحظة خروج الزميل نوح من العملية الجراحية وأبدي اسفه للحادث .

نوح جار النبي

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *