زواج سوداناس

أبو سبيب: “الميرغني” مريض وترؤسه للحزب جاء بالتراضي وليس الانتخاب



شارك الموضوع :

شرعت الهيئة التنظيمية بالمكتب السياسي الانتقالي بالحزب الاتحادي (الأصل) في ترتيبات إعادة بناء الحزب وعقد المؤتمر العام، متجاوزة كل المؤسسات القائمة تحت قيادة “الحسن الميرغني”. في وقتٍ كشف فيه القيادي بالحزب والمكتب السياسي الانتقالي الشيخ “حسن أبو سبيب”، أن المكتب شرع في التحضير للمؤتمر العام للحزب الذي أشار إلى أنه لم يعقد منذ العام 1967م من خلال ورشة خاصة بهيئة التنظيم بالمكتب السياسي. وأكد عدم وجود خلاف مع “الميرغني” وابنه “الحسن”.
وقال “أبو سبيب” لـ(المجهر) أمس (مشكلتنا أن الاتحادي غائب تماماً عن الساحة السياسية وليس به مؤسسات، ورئيسه الذي جاء بالتراضي وليس الانتخاب مريض ويتلقى العلاج بالخارج منذ فترة طويلة). وأشار إلى أنه بمجرد انتهاء التحضيرات سيتم تحديد موعد المؤتمر العام.
وفي السياق أكد “أبو سبيب” أن الحالة المرضية لرئيس الحزب مولانا “الميرغني” هي التي حالت دون مقابلته لوفد القيادات الذي سافر إلى “لندن” للالتقاء به. من جهة أخرى أوصت الورشة التنظيمية التي انعقدت (السبت) الماضي وانطلاقاً من مقررات مؤتمر (أم دوم) الشهير بضرورة الطواف على الأقاليم لتحريك القواعد وتنويرها، وتوجيه أجهزة الحزب لتكوين مكاتبها الرسمية، بجانب العمل على وضع خارطة زمنية وبرنامج لمراحل الفترة الانتقالية وصولاً لعقد المؤتمر العام للحزب. وأكدت الورشة على ضرورة وضع نصوص في النظام الأساسي تعطي أولوية للوحدة الاتحادية.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *