زواج سوداناس

رئيس اتحاد العمال يقر بوجود فجوة بين الأجور وتكاليف المعيشة



شارك الموضوع :

أقر رئيس اتحاد نقابات عمال السودان المهندس “يوسف علي عبد الكريم” بوجود فجوة بين الأجور وتكاليف المعيشة، ووصفها بأنها عميقة ومسافتها كبيرة. وقال أمس (السبت) لدى مخاطبته المؤتمر العام الرابع لعمال التعليم، إن عام 2013م شهد زيادة في أجور بعض العاملين في التعليم العام بنسبة (100%)، كاشفاً عن اتفاق مع رئيس الجمهورية لإيصال أجر العاملين إلى ما يقارب تكلفة المعيشة خلال الـ(3) أعوام القادمة، قاطعاً بأن الدورة النقابية القادمة ستركز على تحسين أجور وعلاوات المعلمين، مشدداً على أن يكون راتب المعلم مميزاً. من جانبه كشف د.”عباس حبيب الله” رئيس النقابة العامة لعمال التعليم عن اتجاه للاتفاق مع صندوق التأمين الصحي، لإدارة مدينة المعلم الطبية التي قاربت تكلفة إنشاء تأسيسها ومعداتها الـ(200) مليون جنيه، لافتاً إلى استمرار التفاهمات لمعالجة قضية التدرج المفتوح والترقية لجهة التوصل إلى حلول مرضية بشأنها. ونوه “عباس” إلى أن النقابة دفعت بدراسة لإعادة العلاوات القديمة ورفع علاوة طبيعة العمل من (10%) إلى (50%) بموجب توجيهات رئاسية صدرت يجري التفاوض حولها، شاكياً من عدم تنفيذ عدد كبير من توصيات مؤتمر التعليم والذي عقد في العام 2012م ماعدا توصيتين من بينها رفع سن المعاش إلى (65) سنة. واعترف “حبيب الله” بتعرض صندوق دعم المعاشيين بما سماها العثرات والعقبات في الدورات السابقة، جازماً بتجاوز تلك العثرات، مشيراً إلى أن الصندوق منذ تأسيسه وزع (265) مليون جنيه إلى أكثر من (31) ألف معلم ومعلمة.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *