زواج سوداناس

حماد: سد مروي استوعب زيادة الطلب على الكهرباء لمدة (6) سنوات



شارك الموضوع :

قال وزير الدولة المدير العام لوحدة تنفيذ السدود د. جعفر حسن حماد إن مشروع سد مروي لعب دوراً كبيراً في استيعاب زيادة الطلب على الكهرباء لمدة (6) سنوات منذ افتتاحه.
ونوه حماد خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية لورشة تفويج طالبات التدريب القومي الدفعتين 124و125 الى أنه كان من المقرر تنفيذ مشروع محطة البحر الأحمر والفولة وقري (3) لمساندة سد مروي في عملية التوليد، الا أن عملية الحصار الاقتصادي الذي ما زال مفروضاً على البلاد حالت دون تنفيذها في موعدها المحدد.
وأشار حماد الى أن إنجاز مشروع سد مروي عزز الثقة لدى الصناديق العربية في تمويل مشروعات تنموية مهمة بالسودان، وأبان أن كوادر وحدة السدود اكتسبت خبرات كبيرة بعد إنشاء مشروع سد مروي وتعلية خزان الروصيرص ومشروع مجمع سدي أعالي عطبرة وستيت الذي بلغ محور العمل فيه مراحل نهائية، وأوضح أن الوحدة من باب الاضطلاع بمسؤوليتها الاجتماعية دربت 3 آلاف خريج في مشروعاتها، وذلك بالتنسيق مع مؤسسات الدولة ذات الصلة.
في سياق متصل قال مدير إدارة التدريب بوحدة السدود إبراهيم شقلاوي، إن الورشة ستتضمن محاور مهمة في مقدمتها أخلاقات المهنة، والصحة والسلامة المهنية، وتجربة وحدة السدود في إعادة التوطين، وأشار الى اكتمال كافة الترتيبات لاستضافة 25 خريجة بمشروع سد مروي، بالإضافة إلى 25 متدربة ستتوجه إلى مدينة ود مدني بنهاية الشهر الجاري للتدريب بمركز البحوث الهيدروليكية.
يذكر أنه لأول مرة تقوم الوحدة بتفويج دفعات خاصة بخريجات الكليات الهندسية لخارج الخرطوم في مشاريع الوزارة المختلفة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *