زواج سوداناس

البنك المركزي: سودانيون واجانب غادروا البلاد تسببوا في ارتفاع قيمة الدولار


تصريحات البنك المركزي تغضب الخبراء

شارك الموضوع :

اقر البنك المركزي بصعوبات تواجه التحاويل البنكية بسبب الحصار المصرفي على السودان، وألقى باللائمة على المسافرين السودانيين والاجانب الذي غادروا البلاد في ابريل الماضي باكثر من 100 مليون دولار مما تسبب في ارتفاع قيمته مقابل الجنيه.
وقال محافظ البنك عبد الرحمن حسن انه وفقاً لسلطة الطيران المدني، غادر السودان نحو 122.653 سودانياً واكثر من 21 ألف اجنبي خلال ابريل مما ساهم في ارتفاع الدولار، وطالب بضرورة ضبط الاسعار وفرض رقابة عليها، وقال (التحرير لا يعني الفوضى)، واكد ان انفلات السوق لاعلاقة له بسعر الصرف.
وعارض عبد الرحمن في ندوة بالبرلمان امس، بعنوان (المتغيرات لسياسات سعر الصرف)، الدعوات المطالبة بتحرير سعر الصرف، وشدد على وضع سياسات محفزة لوضع حد لتهريب السلع المدعومة والذهب والصمغ العربي.
واقر المحافظ بتحديات تواجه الميزان التجاري مع ضعف قدرة الصادرات السودانية على المنافسة، لكنه اشار الى ارتفاع معدل النمو في نهاية 2015 م الى 4.9%.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *