زواج سوداناس

عادات يومية تؤدي الي العقم



شارك الموضوع :

يؤرق بعض الرجال كابوس العقم بسبب انخفاض عدد الحيوانات المنوية، كما تزيد من نسبة القلق لديهم لعدم القدرة على الانجاب، وبالتالي يؤثر هذا الكابوس على علاقتهم الحميمة.

لكن الأسوأ من انخفاض العدد هو بطء الحركة والتشوه الذي يصيب الحيوانات المنوية، وهو الشيء الذي يضعف فرص الحمل. فيما يلي الأسباب التي تؤدي لذلك.

لهذه المشكلة عدة أسباب يجب انتباه الرجال اليها:

1 – التوتر العصبي:

يؤثر مستوى الأدرينالين على إنتاج الحيوانات المنوية.

2 – الحمية الغذائية:

عدم تناولك للخضروات والفواكه بشكل معتدل يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية، كما أن زيادة الدهون في الأطعمة تبطئ من حركتها.

3 – الهورمونات:

المضاف منها لموادنا الغذائية يؤثر وبشكل مباشر على العديد من المشاكل الصحية، ولعل أبرزها الخصوبة عند الرجل، وخاصة الهورمونات المتنامية، والتي توجد بكثرة في الفواكه والخضروات التي تباع في الأسواق.

4 – الكحوليات:

تناول الكحول يستنزف المعادن والفيتامينات الموجودة في الجسم، بحيث تعطل الكبد عن أداء عمله كما يجب، وتعطل إفراز الإستروجين.

5 – الكافيين:

الإفراط في تناول الكافيين الموجودة في القهوة، الشاي، الشوكولاتة، الكولا ومشروبات الطاقة وفي بعض الأدوية تؤثر على أداء وشكل الحيوانات المنوية أيضاً.

6 – التعرض للحرارة الشديدة:

الحرارة تؤثر على الخصية والتي تعد مصنع تكوين الحيوانات المنوية، مما يقتل الحيوانات بداخلها وخاصة أننا نعيش في بلدان حارة، وغالباً ما تترك السيارات لفترات طويلة في الشمس، وبمجرد الجلوس أن تؤذي تماماً الحيوانات المنوية، بل وتؤدي لتشوهها.

7- الماء الساخن:

الاستحمام بالماء الحار هو أمر سيئ جداً بالنسبة للرجل، حيث يقلل الخصوبة.

8- الحرمان من النوم:

يتسبب في عدد من الشكاوى الصحية والأمراض، بما في ذلك يؤدي للعديد من مشاكل الخصوبة.

9- ركوب الدراجات الهوائية:

تعرض الرجل إلى العديد من المخاطر والجروح في هذه المنطقة؛ لأنها تحبس وصول الدم بشكل جيد في منطقة الخصية، مما يتسبب في تشويه الحيوانات المنوية ومنعها من التكون بشكل طبيعي.

10- السمنة:

الخلايا الذهنية تفرز هرمون الإستروجين، والنتيجة هي تقلص مستوى هرمون التستوستيرون (الهرمون اللازم لإنتاج الحيوانات المنوية)، طيات الجلد الذي يغطي الأعضاء التناسلية قد يكون مشكلة أيضاً بالنسبة للرجال البدناء، بحيث تتسبب في ارتفاع درجة حرارة الخصية، مما يقلل من عدد الحيوانات المنوية.

11- التدخين:

هو الآفة التي تؤثر على كافة الجسم وليس على الحيوانات المنوية فحسب، وتؤدي لقتل الحيوانات المنوية والتقليل من عددها وإبطاء سرعة حركتها.

12- خسارة الوزن:

يتسبب في إحداث عدم توازن هرموني، بسبب نقص العناصر الغذائية الأساسية اللازمة لإنتاج الحيوانات المنوية.

بوابة القاهرة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *