زواج سوداناس

حسبو يحذر من التقصير في حزم العلاج المجاني



شارك الموضوع :

حذر نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن، من أي تقصير أو إخفاق غير مبرر لحزم العلاج المجاني، مشيراً إلى أن الدولة تنفق مليارات الدولارات سنوياً، ما يفرض تقوية آليات مراقبة قنوات تدفق الدعم العلاجي وتوزيعه.

وشدد رئيس الجمهورية على التقصي والتحري الدقيقين بشأن مدى التزام المؤسسات والسلطات الصحية بقرارات مجانية العلاج في المحاور الأساسية الخمسة.

وطالب بضرورة تقوية آليات مراقبة قنوات تدفق الدعم العلاجي وتوزيعه للقطاعات المعنية بالخدمة.

وأكد حسبو أنه يتعين على الدولة التي تنفق مليارات الدولارات سنوياً في حزم دعم العلاج المجانية، أن تتلافى أي تقصير أو إخفاق غير مبررين في هذا الجانب سواءً كان لخلل فني أو إداري أو رقابي.

وأشار حسبو إلى أن الدولة ستدرس مقترح إدراج حزم العلاج المجاني وتقييدها ببطاقة التأمين الصحي من أجل إحكام ضبطها وتوسيع مظلة الخدمة.

وفي منحى آخر، سير الاتحاد العام للطلاب بولاية نهر النيل بالتنسيق مع وزارة الصحة بالولاية، قالفة صحية إلى مناطق المروة والحسانية الطرفية غربي محلية عطبرة.

وقال وزير الصحة بالولاية حسن عبدالرحمن عطا السيد، إن القافلة ستغطي عدداً من قرى الهشاشة المتأثرة بضعف التغطية الشاملة للخدمات الصحية بشقيها الوقائي والعلاجي.

وأشار إلى أن الوزارة ستوالي تنسيق جهودها وفقاً لمبدأ الشراكات مع المؤسسات والمنظمات القطاعية والفئوية لتسيير المزيد من القوافل الصحية إلى كل المحليات وهي معنية أيضاً بإجراء مسوحات أولية لمؤشرات الوضع الصحي قياساً على مستوى الخدمات المتوفرة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *