زواج سوداناس

في اليوم العالمي للتوقف عن التدخين.. إيجابيات الإقلاع



شارك الموضوع :

بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التدخين، تعيد “سكاي نيوز عربية” نشر تقرير يوضح المنافع الناجمة عن الإقلاع عن هذه العادة المضرة بالصحة.
والتقرير المدعم بإنفوغرافيك نشره الموقع لأول مرة مطلع أبريل الماضي، يستعرض أبرز التغيرات التي سيلمسها المدخن عقب توقفه عن التدخين.

هذا ما سيحدث لجسمك بعد التوقف عن التدخين

ثمة ملايين من البشر يدخنون، كثير منهم بلغ حالة الإدمان الفعلية، والغالبية يرغب في التوقف عن التدخين، دون جدوى.

وفي بريطانيا على سبيل المثال، هناك أكثر من 10 ملايين شخص يدخنون، ويرغب نحو الثلثين منهم في التوقف عن التدخين، بحسب بحث قامت به مؤسسة العمل من أجل الصحة والتوقف عن التدخين.

وبحسب إحصائيات صحية بريطانية، فإن نصف المدخنين بانتظام مهددون بالموت جراء إدمان السيجارة.

على أي حال، الإنفوغرافيك المرفق يوضح التغييرات التي تطرأ على الجسم بعد التوقف مباشرة عن التدخين، وتحديدا بعد الدقيقة 20، وصولا إلى السنة الخامسة عشر بعد الانقطاع عنه.

ووفقا للرسم التوضيحي، الذي نفذته مؤسسة العناية بالصحة القلبية البريطانية، فإن بعد 20-30 دقيقة من التوقف عن التدخين، يبدأ التراجع في مستوى ارتفاع ضغط الدم واعتدال معدل النبض، وبعد 8 ساعات يبدأ انخفاض مستوى أول أكسيد الكربون في الدم.

وفي غضون يومين، تبدأ أعراض التحسن في حاستي الشم والتذوق.

وبعد خمس سنوات من الانقطاع عن التدخين، ستنخفض احتمالات الإصابة بسرطانات الفم والحنجرة والمرئ والمثانة، وكذلك فرصة الإصابة بأمراض القلب إلى النصف.

وبعد 15 سنة، من التوقف عن التدخين، ستتراجع احتمالات الوفاة عند المدخن، وتصبح مماثلة لغير المدخنين، كما ستتراجع احتمالات الوفاة بسبب سرطان الرئة والبنكرياس وأمراض القلب إلى ذات الاحتمالات عند الإنسان غير المدخن.

أبوظبي – سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *