زواج سوداناس

أبوحمد ..المعتمد الخرساني يراهن على مواطني المحلية في التنمية



شارك الموضوع :

تشهد محلية أبو حمد هذه الايام حركة تنموية كبيرة غير مسبوقة في المجالات كافة لم تشهدها من قبل ، حيث كان الاهمال واضحا للمنطقة رغم تمتعها بالامكانات والموارد الطبيعية ، ولكن بمجئ المعتمد عبدالعال خرساني حرك الساكن وفجر الطاقات البشيرية ، وقد كان لتفاعل ابناء المحلية الدور الابرز في قبول التحدي ليتم انجاز مشروعات تنموية كبيرة في فترة وجيزة ،وتاكيدا لذلك دشن والي الولاية محمد حامد البلة مجموعة من المشروعات على رأسها عربات الاسعاف وسوق الخضار والطرق والاذاعة بالاضافة الى تفقده لمحطة كهرباء أبوحمد التحويلية ومستشفي الحوداث وعنبر غسيل الكلى والاستاد والمسرح وسوق النساء كخطوة تؤكد انطلاقة التنمية واحداث التغير بالمحلية

هاجس الكهرباء
وفي محلية أبوحمد ينشط الحديث في المجالس هذه الايام بصورة مستمرة ومتفائلة عن كهرباء المحلية التى تمثل الشغل الشاغل لسكانها في المدن والقري والريف ، حيث لازالت انارة المدينة تتم عبر الوابورات وفق زمن محدود لايمكن تجاوزه مما يشكل عقبة في احداث النهضة ، ولكن معتمد المحلية متفاءل بانه سيحدث نقلة بالمحلية خاصة بعد اكتمال الكهرباء ،وقال إن مشروع الكهرباء يسير بصورة طيبة وتم انجاز 80% من عمل الابراج الناقلة وان العمل في المحطة التحويلية يمضي كما هو مخطط له ، واكد ان حكومة الولاية وبالتنسيق مع الحكومة الاتحادية يمكن تجاوز العقبات حتى يكتمل المشروع ، وتابع نحن نعول كثيرا على الكهرباء خاصة في القطاع الزراعي والسكني ، وقال نحن نهاية العام الحالي نتوقع استكمال مشروع الكهرباء بإذن الله
كهرباء ابوحمد
وحول محدودية زمن التيار الكهربائي بالمدينة قال ان السبب في ذلك يرجع لانارة المدينة بواسطة الوابورات وهي عملية مكلفة لذا تم تحديد زمن التشغيل ، اولا لاراحة الوابورات للمحافظة عليها ، وثانيا للتكلفة الباهظة لعملية التشغيل التىتصل الى مليون جنيه شهريا ، لذلك من الصعب تشغيل التيار الكهربائي لمدة 24 ساعة مما أدي الى برمجتها خلال اليوم ، نحن عازمون لحل بقدر المكان نعلج هذه المشكلة الى ان ياتي الحل النهائي باكتمال مشروع كهرباء ابوحمد الذي ينتظره المواطن بشغف شديد
ضبط المعدن
وبما ان المحلية من المحليات التى ينشط فيها التعدين الاهلى الذي احدث نقلة اقتصادية واضحة بها وغير فيها الكثير، لكن المعتمد الخرساني يطمع في المزيد خاصة من الشركات العاملة في اقطاع التعدين الاهلي وذلك في اطار المسؤولية الاجتماعة وان تحذو الشركات حذو اكسير للتعدين التى قدمت خدمات مقدرة في المحلية وذلك بشهادة المواطنين ،واكد ان الامن بالمحلية مستتب وان المواطن متفهم للتعدين ويساهم في الامن والاستقرا ر ويبدي تعاون جيد مع الاجهزة الامنية والشرطية في الحفاظ الأمن ، وقال ان المحلية تقوم بمراقبة الوضع الامني والصحي في اسواق التعدين والعمل على متابعة الظواهر السالبة ووضع الضوابط التى تساهم في الاستقرارخاصة هناك أكثر من الف معدن من خارج الولاية ، واكد خلو المحلية من الحوداث الكبيرة مثل القتل ، وانما نشهده من حوداث أمر طبيعي لا يسبب قلق بالنسبة لنا في المحلية ، واشار الى ان نصيب المحلية 5%من الانتاج الكلي ، و5% نصيب الولاية تنازلت منه للمحلية لصالح لمشروعات التنمية ، نحن بدورنا نحاول ان نستغل الموارد وعائدات التعدين لاحداث التنمية المتوازنة بشفافية وعدالة بالمحلية
خارطة صحية
وعن الوضع الصحي قال المعتمد هناك خارطة صحية ملزمة لكل الولايات ونحن في اطار هذه الخطة قمنا بتشييد 41 مركزصحي و5 مراكز للاسرة لتقديم الخدمات في القرى والريف ، هذا بجانب الى دعم الكادر الطبي بمستشفي ابوحمد للاسهام في استقرارهم بجانب توقيع عقودات لمراكز صحية بالريف ، واضاف هناك عمل كبير يتم في الاطار الصحي
اهتمام بالطرق
وحول الطرق قال ان المحلية قامت بتنفيذ الطرق الداخلية بالمدينة ونستهدف عدد من الطرق بالسفلتة او الردميات لـ (42) قرية ب(5) مليار ونزلات البنطون هذا بجانب الكباري التى من المتوقع ان تنتهي في اغسطس المقبل بالاضافة الى عمل تورس كحماية للقري من السيول ومجري النيل
وقال الخرساني ان المحلية غنية بالمواقع الاثرية وبها 30 موقعا اثريا و250 جزيرة سياحية هذا مما يساعد على نجاح النيل افي نسخته الثانية والذى تستضيفة المحلية كاكبر حدث سياحي تشهده المنطقة نهاية العام الحالى ناكد جاهزية المحلية لمهرجان النيل
تجميع الحيازات
وعن الزراعة قال نحن نسعى لتجميع الحيازات الزراعية لتكون مشروعات جاهزة عند دخول الكهرباء وسنقوم بزراعة الف فدان قمح بعد تطهير ترعة الفداء وتاهيل كل المساحة الزراعية لنساهم في الاقتصاد القومي والولائي والمحلي ، هذا بالاضافة الى كهربة المشاريع الزراعية بواسطة الطاقة الشمسية والتى بدات بانارة السوق والطرق الداخلية بالمدينة،نحن متفائلين بان نقوم بعمل كبير في المحلية واحداث النهضة المنشودة عبر امكانياتنا الزراعية والتعدين والموارد الاخري
عقودات التنمية
وقال المعتمد انه تم التوقيع عقودات بقيمة 64 مليار جنيه لتنمية المحلية ونفذت مشروعات تنموية مختلفة بقيمة 20 مليار جنية،وأكد ان المحلية لواستمرت بهذه الوتيرة لمدة عامين ستكون المحلية الاولي في الولاية ، وتابع ان الذي تم كان بسبب تعاون المواطنين واستجابتهم وصبرهم الا محدود على برنامج التنمية وسياة المحلية خلال هذه الفترة والتى لم تتعدي الـ (9 ) اشهر، واكد ان المحلية عازمة على تحقيق التنمية المتوازنة بالمحلية بالضفة الغربية والشرقية ، وقال اننا نمضي قدمنا نحو اهدافنا فقط بالتعاون ووحدة الصف نستطيع ان نصل الى الاهداف المرجوءة.

الوان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *