زواج سوداناس

السعودية تدرس حادث التدافع في الحج لتجنب تكراره



شارك الموضوع :

صرح وزير الحج والعمرة السعودي محمد بنتن، اليوم الثلاثاء، بأن المملكة ما زالت تدرس حادث التدافع الذي جرى العام الماضي خلال الحج في مكة المكرمة.

وقال بنتن لوكالة “فرانس برس”: “درسنا ونواصل دراسة الأمر، وإن شاء الله سنتخذ العديد من الإجراءات الوقائية (…) حتى لا يتكرر ما حدث في المرة الأخيرة”.

وكانت السعودية أعلنت مقتل 769 حاجاً في ذلك التدافع. لكن أرقاماً صدرت عن مسؤولين أجانب تحدثت عن سقوط 2297 قتيلا.

وأدلى وزير الحج السعودي بهذه التصريحات بعد انضمامه إلى وزراء آخرين في مؤتمر صحافي لمناقشة “برنامج التحول الوطني” الذي صادق عليه مجلس الوزراء السعودي ويهدف إلى تنويع مصادر الاقتصاد الوطني غير النفطية، وتوفير 450 ألف وظيفة في القطاعات غير الحكومية بحلول عام 2020، بحسب ما أفاد مسؤولون اليوم الثلاثاء.

وفي إطار هذا البرنامج، تريد السعودية زيادة عدد المعتمرين إلى 15 مليوناً سنوياً بحلول 2020، مقابل ستة ملايين حاليا.

وقال بنتن إن وزارة الحج، كغيرها، عليها أن تحقق أهدافها لتبين كيف تطبق خطة التحول الوطني.

وأضاف أن ذلك يعزز السلامة لأن المسؤولين وفي إطار “خطة التحول الوطني” مستعدون “لتقييم كل مرحلة من مراحل الحج، وكل خدمة، وفي أي وقت يحدث أي شيء نكون قادرين إن شاء الله على التحرك قبل أن يقع أي أمر خطير”.

وتابع أن وزارة الحج تريد استخدام التكنولوجيا لمراقبة أفضل للخدمات التي تقدم للحجاج.

العربي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *