زواج سوداناس

التنمية الاجتماعية: (60%) من المتسولين بولاية الخرطوم أجانب



شارك الموضوع :

كشفت وزارة التنمية الإجتماعية بولاية الخرطوم عن وجود شبكات منظمة تعمل على إدارة ظاهرتي التشرد والتسول ونقل الأموال والإتجار بالبشر، ونوهت في الوقت ذاته إلى أن نسبة المتسولين الأجانب وصلت إلى 60%، وذلك وفقاً للحصر الذي أجرته الوزارة مطلع العام الجاري.
وقالت وزيرة التنمية الإجتماعية بولاية الخرطوم د. أمل البيلي لـ (المركز السوداني للخدمات الصحفية) امس، إن الوزارة أصدرت العام الماضي أول قانون متخصص لمكافحة ومعالجة التشرد والتسول، واعلنت عن برنامج خاص بشريحة المشردين والمتسولين والأسر الضعيفة التي تمارس التسول عبر إجراء معالجات وتدريب وتأهيل وإعادة دمج وتقديم الخدمات لهم، بجانب المساهمات الأخرى من خلال مشروعات إنتاجية للأسر المستهدفة.
وأشارت البيلي لجهود الوزارة لإدخال كافة شرائح المجتمع بالولاية تحت دائرة الإنتاج بما فيهم شريحة المتسولين والمشردين.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ديامي قديم

        طيب ال 60% ديل ليه ما رجعتوهم إلى بلدانهم طالما هم أجانب؟ كل الدول بتقوم بتسفير الأجانب المخالفين لنظام الإقامة والعمل

        الرد
      2. 2
        منصور القندب

        يا أخونا يا ديامي القديم انا داير تقولي منو الما متسول في السودان بالأمس القريب كانت وزارة بحالها ما عندها ايجار المبنى القائمة فيه وتبرعت دولة الإمارات بدفع الإيجار دا على مستوى الدولة فما بالك بالشعب الهايم على وجهه طيب الناس ديل انا داير اعرف برحلوهم كيف بالطيران ولا بالقطر ولا على الحمير ولا كيف !! ولا كالعادة يودوهم الحدود ويرجعو قبل عربة الحكومة !! والله أمر السودان أصبح مسرحية كبرى قال 60% قال

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *