زواج سوداناس

الشيوعي يمتنع والمؤتمر السوداني يشارك .. تباين المواقف في قوى الاجماع تجاه اجتماع (نداء السودان)



شارك الموضوع :

تباينت المواقف داخل تحالف قوى الإجماع الوطني تجاه اجتماع قوى (نداء السودان) الذي سينعقد يوم غدٍ الخميس بأديس أبابا، وفي وقت أعلن الحزب الشيوعي عدم مشاركته، أكد حزب المؤتمر السوداني مشاركته، ولفت الى أن الاجتماع لن يناقش خارطة الطريق التي طرحتها الوساطة الأفريقية رفيعة المستوى.
وقال القيادي بالحزب الشيوعي والهيئة القيادية لتحالف قوى الإجماع الوطني صديق يوسف لـ(الجريدة) أمس، إن التحالف لم يتلق دعوة لاجتماع (نداء السودان)، وأضاف أنه تلقى معلومات عن ذلك الاجتماع من الصحف، وأضاف أنهم لن يكونوا طرفاً فيه.
ومن جانبه ذكر نائب رئيس حزب المؤتمر السوداني خالد عمر لـ(الجريدة) أن قوى الإجماع الوطني استلمت دعوة قبل أكثر من أسبوع ولم تبت فيها سلباً أو إيجاباً لتعقيدات داخلية خاصة بطرق عمل قوى الإجماع.
وتابع أن اجتماع قوى (نداء السودان) مخصص لمناقشة المستجدات الداخلية والخارجية، واستكمال العمل لتطوير نداء السودان وحسم مقررات باريس الأخيرة، ولفت الى أن ما يثار أن الاجتماع سيبحث خارطة الطريق الأفريقية ولقاء الآلية الأفريقية رفيعة المستوى غير صحيح ويستهدف وحدة قوى نداء السودان.
وأكد خالد أن الحزب قرر المشاركة في الاجتماع بصفته الحزبية لأهميته البالغة وقناعته بضرورة تطوير تحالف نداء السودان، وأشار الى اتخاذ ذلك القرار بعد التشاور مع حلفاء الحزب في نداء السودان، الذين قال إنهم رأوا ضرورة مشاركة الحزب لتطوير النداء وحضور المشاورات التي ستنعقد بأديس أبابا.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *