زواج سوداناس

د. غازى يكشف عن مبادرة لتقريب الشقة بين الحكومة والمعارضة المدنية والحركات



شارك الموضوع :

كشف تحالف قوى المستقبل للتغيير عن تقدمه للوساطة الأفريقية بمبادرة سرية لتقريب وجهات النظر بين الحكومة والمعارضة والحركات المسلحة، اقترح فيها تشكيل آلية فنية للتوصل لتوافق بين الحكومة والمعارضة.
وقال رئيس قوى المستقبل للتغيير د. غازي صلاح الدين العتباني في مؤتمر صحفي بمقر منبر السلام العادل امس، إن التحالف قدم ورقة مكتوبة للآلية الأفريقية بصورة سرية للتقريب بين الحكومة والمعارضة، ونوه الى أن الوساطة رفضت المبادرة بخطاب رسمي تسلمه التحالف، وأرجع عدم عرض المبادرة للإعلام لانها مبادرة ذات خصوصية وأهداف محددة.

ولفت غازي الى أن المبادرة تضمنت مرحلتين، الأولى لمعالجة الخلافات بين الحكومة والمعارضة من طرف ثالث، ويتم فيها تشكيل آلية فنية للتوافق، بينما تركز المرحلة الثانية على الأولويات التي تشمل وقف اطلاق النار، وايصال المساعدات الإنسانية للمتضررين والسعي لمعالجة مشكلة الحوار الوطني، بالاضافة الى تعزيزه .
واوضح رئيس التحالف أن المبادرة اقترحت أن يتم تسليم توصيات الحوار للمعارضة الممانعة لدراستها، ومن ثم الاتفاق على اكمال الحوار شريطة أن يحوي اصلاحات سياسية خاصة بالحريات وسلطات رئيس الجمهورية وطبيعة عمل الأجهزة الأمنية، وأن يوفر الحوار ضمانات حقيقية لتنفيذ التوصيات.
ووصف العتباني الوضع السياسي بعد رفض الحكومة مذكرة التفاهم التي تقدمت بها المعارضة بالمعقد، وقلل من عدم اشتراط المعارضة توقيع الحكومة وآلية الحوار الوطني على المذكرة التي اقترحت توقيعها مع الوساطة الافريقية، واعتبر أن ذلك سيكون خارج الحسابات لجهة أن الحكومة تتأثربصورة مباشرة لأن المذكرة نصت على عقد المؤتمر التحضيري بأديس أبابا، وذكر (إن صحت هذه التقديرات فالعقبة لاتزال قائمة).
واضاف غازي أن الآلية الأفريقية رفضت مبادرة التحالف باعتبار أنها ليست طرفاً في النزاع الجاري بين الفصائل السودانية، وزاد (الآلية لا تريد الدخول في تفاوض إضافي، واكتفت بخارطة الطريق).

وشدد رئيس تحالف قوى المستقبل للتغيير على ضرورة البدء في مناقشة الاجراءات التحضيرية للحوار المكتمل ولو بصورة غير رسمية، للوقوف على حجم المشكلات التي تواجه تلك التحضيرات، ورأى أن تسليم توصيات لجان الحوار للقوى المعارضة الراغبة في الحوار مع تجديد الالتزام الصارم بتهيئة المناخ عقب حل ازمة خارطة الطريق يرفع المعنويات ويعطي مصداقية للحوار الوطني.
من جهته قال عضو التحالف فرح عقار في رده على سؤال حول السيناريوهات المتوقعة عقب رفض الحكومة وتمسك المعارضة باضافة ملحق لخارطة الطريق (لانقول إن هذا موقف نهائي، ولكن الوضع وصل مرحلة الإحتباس، ونحن نحاول أن نأتي بصيغة لازالته).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *