زواج سوداناس

محلل إسرائيلي: زيارة شكري كشفت كواليس علاقات تل أبيب بدول عربية



شارك الموضوع :

قال المحلل الإسرائيلي، يوني بن مناحم، أن زيارة وزير الخارجية، سامح شكري، إلى إسرائيل، بعد تسع سنوات لم يزر فيها أي وزير خارجية مصري تل أبيب، كشفت قليلا عن ما يدور وراء الكواليس بين إسرائيل والدول العربية المعتدلة.

وزعم بن مناحم، في مقال نشر في موقع الدراسات البحثية الإسرائيلي “المركز الأورشليمي” أن إسرائيل لديها قنوات مباشرة مع مصر والأردن والمملكة العربية السعودية ودول الخليج وتخطط معهم لعقد مؤتمر سلام إقليمي يواجه المبادرة الفرنسية للسلام.

وتابع أن كل هذه التحركات تثير استياء السلطة الفلسطينية وزعيمها، محمود عباس أبو مازن، لكنه لا يستطيع إعلان رفضه للدول العربية.

وأشار إلى أن أبو مازن يشعر بقلق بالغ من أن تنسف المبادرة المصرية استراتيجيته التي اتبعها في السنوات الأخيرة وتعتمد على تدويل الصراع مع إسرائيل لجرها للمحافل الدولية وتشجيع مقاطعتها، لذا لم يرد حتى الآن بشكل إيجابي على المقترح المصري بعقد قمة ثلاثية في القاهرة مع السيسي ونتنياهو.

واستطرد أنه وفقا لمصادر سياسية في القدس، فإن إسرائيل مستعدة لعقد القمة وبدء مفاوضات مباشرة مع السلطة الفلسطينية دون شروط مسبقة، ولكن موقف السلطة الفلسطينية غير معروف حتى الآن.

وأكمل أنه وفقا لمصادر رفيعة في حركة فتح فإن أبو مازن لديه عدة شروط قبل إعطاء موافقته على دفع المبادرة المصرية، من بينها: إعلان إسرائيل وقف البناء بالمستوطنات، خطوات إسرائيلية لبناء الثقة في الضفة الغربية، وإزالة الحواجز، وتسهيلات اقتصادية.

فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *