زواج سوداناس

الاتحاد العام لنقابات عمال السودان يدين ما حدث في تركيا



شارك الموضوع :

اصدر الاتحاد العام لنقابات عمال السودان بيانا ادان فيه ماشهدته تركيا من احداث جاء فيه:
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى) أخرجه مسلم في صحيحه.
أمس شرفاء العالم والأمة الاسلامية يرقبون في حذر وترقب ومتابعة مايدور في تركيا.. لم تنم العيون ولم تكف الألسن عن الدعاء بأن يحفظ الله دماء تركيا ومسلمي تركيا ودحر الباغين المتفلتين ورد كيدهم في نحرهم..
فكان النصر المبين من عند الله قاهر الجبارين ومذل الطغاة من الخونة والعملاء الإنقلابيين وخرج الشعب التركي العظيم عن بكرة أبيه حامياً لوطنه ودينه وقائده وقدم نموذجاً ومثالاً غير مسبوق في التاريخ الحديث.
إن الاتحاد العام لنقابات عمال السودان ظل يتابع تطورات الأوضاع في تركيا أولاً بأول وأجرينا إتصالات مع إتحادات العمال في تركيا ( حقش ومعمورسان) اللذَيْن تربطنا بهما علاقات وطيدة.
إننا في اتحاد عمال السودان ندين بشدة هذا العمل الهمجي البربري الذي استهدف الاستقرار في تركيا، ندين كل من خطط وشارك ونفذ وأيّد.. ونهنئ عمال وشعب تركيا وقائدهم العظيم رجب طيب أردوغان على هذه الانتصارات ودحر الخونة الانقلابيين، ونؤكد لهم وللعالم أجمع وإنطلاقاً من عقيدتنا الراسخة أننا لن نألوا جهداً في الوقوف جنباً إلى جنب مع عمال تركيا تحت راية اتحاديهما من أجل عودة الحياة إلى طبيعتها وعودة تركيا للقيادة والريادة وفق الخطة الاستراتيجية الحكيمة لقائد نهضة تركيا وإعادتها سيرتها الأولى.
عاشت تركيا إسلامية حرة أبية، صوتاً يجهر بالحق وقيادة لاتخشي إلا الله.. سلاحهم {كَلَّا إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ (62)} سورة الشعراء.

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *