زواج سوداناس

إعلان 2016 عاماً للتعليم بجنوب دارفور



شارك الموضوع :

أعلن والي جنوب دارفور آدم الفكي، أن العام الحالي هو عام التعليم في ولايته، بعد أن تجاوزت الولاية كل المهددات الأمنية والتعقيدات التي خلفتها أزمة دارفور. وأشاد بدور المعلمين في تحقيق النجاح في امتحان الشهادة السودانية.

وقال الفكي، خلال تكريم المتفوقين من طلاب الشهادة السودانية بمدرسة جنوب دارفور النموذجية، إن من أهم أدوات إصلاح المجتمع وإخراجه من رواسب الماضي هي وسيلة التعليم لتقليل الفاقد التربوي لتغيير تفكير المجتمع إلى الأفضل.

وأعلن التزامه بدعم مدرسة جنوب دارفور النموذجية للبنين حتى تواصل دورها الريادي في رفع اسم الولاية في الشهادة السودانية.

وفي منحى آخر، وصف مواطنون بجنوب دارفور أداء السلطة الإقليمية بدارفور بالمميز، وهي تقدم نموذجاً من العمل التنموي الذي غطى العديد من المناطق ولايات دارفور، عبر مصفوفة التنمية التي نُفذّت عبر مراحلها المختلفة.

وأشار آخرون إلى أن السلطة الإقليمية بدارفور حققت نجاحات عديدة في مختلفة القضايا التي خاطبتها اتفاقية الدوحة لسلام دارفور، على الرغم العقبات التي واجهتها على الأرض، مثل النزاعات والصراعات القبلية، فضلاً على ضيق الفترة الزمنية لأمد السلطة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *