زواج سوداناس

مورينيو ينجو من عملية سطو.. بفضل هذا الشخص



شارك الموضوع :

عاش البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الإنكليزي، ليلة خاصة جداً وهو يتابع فوز المنتخب البرتغالي على نظيره الفرنسي خلال مباراة نهائي بطولة أمم أوروبا 2016 بفرنسا.

ولئن تفاعل البرتغالي مع تتويج منتخب بلده، فإنه في المقابل كان عرضة لعملية سطو، خلال تلك الليلة، وفق ما أكدته صحيفة “ذا صن” البريطانية في عددها، اليوم الإثنين، حيث أشارت إلى تفاصيل عملية السطو.

وذكرت الصحيفة أن عاملة تنظيف لمحت شخصاً غريباً وعندما توجهت نحوه بالسؤال عن حاجته، لاذ بالفرار، ولكن من سوء حظه، نجح عون الحراسة في القبض عليه، وتسليمه إلى الشرطة التي حضرت على عين المكان بسرعة قياسية.

وتابع مورينيو عملية القبض على هذا اللص من خلال النافذة وفق ما تبينه الصور التي نشرتها الصحيفة البريطانية، وكان قرابة 8 من رجال الشرطة البريطانية يؤمنون عملية وضعه داخل سيارة الشرطة.

ومن الصدف أن عملية السطو وفق ما ذكره نفس المصدر قد تمت أثناء مباراة الدور النهائي، قبل أن يتولى البرتغالي متابعة المباراة وخاصة هدف إيدير الذهبي الذي أهدى البرتغال تتويجاً تاريخياً، وساهم في إنقاذ سهرة مورينيو داخل فيلته التي يقارب سعرها 30 مليون يورو.

العربي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *