زواج سوداناس

تعيين تعبان دينق نائباً لسلفاكير بالوكالة خلفاً لمشار



شارك الموضوع :

عين نحو 100 من كوادر حركة الشعبية جناح النائب الأول لرئيس دولة جنوب السودان رياك مشار، زعيم المتمردين السابق في جنوب السودان، السبت، وزير المعادن تعبان دينق من صفوفهم في منصب نائب الرئيس بالوكالة خلفاً لمشار.
وقال أحد هذه الكوادر حزقيال لول غاتكوث للصحافيين، إثر اجتماع في أحد فنادق جوبا، إن تعبان دينق وزير المعادن الحالي في حكومة الوحدة الوطنية “عين في منصب نائب رئيس جمهورية جنوب السودان”.

وأضاف أن تعبان “وعدنا جميعاً بأنه سينسحب في حال عاد” مشار إلى جوبا.

ويظهر هذا التعيين الانقسامات داخل الحركة المسلحة والسياسية التي يتزعمها مشار الذي كان أقال تعبان الجمعة.

وفر مشار من جوبا في غمرة المواجهات الدامية التي اندلعت بين قواته وقوات الرئيس سلفا كير بين الثامن والـ 11 من يوليو الجاري.

وطلب كير من مشار أخيراً العودة إلى جوبا لمواصلة تنفيذ اتفاق السلام الذي وقع في أغسطس 2015 لإنهاء حرب أهلية مدمرة اندلعت في ديسمبر 2013 بعد ما اتهم كير نائبه مشار بمحاولة الإطاحة به.

لكن مشار الذي تؤكد أوساطه أنه لا يزال “في أنحاء” جوبا، يرى أن أمنه غير مضمون في العاصمة، ويشترط لعودته نشر قوة تدخل اقترحتها دول المنطقة، وتم إقرار مبدئها خلال القمة الأخيرة للاتحاد الأفريقي في كيغالي.

الفرنسية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الكوشى

        تربيزة كوشتينة لمن يرجع مشار تعبان يسلم الورق لمشار

        الرد
      2. 2
        الجعلي السلفي

        حتى الآن أنا اعتبر أن هذه إشاعات لكن إن صح الخبر فهذاخطا كبير جداً و سيزيد من تعقيد الامور !!!
        و زي ما قالت الحكمة العربية القديمة : جنت على نفسها براقش !!!
        والله سلفا دا بليد بلادة
        هسي في داعي للتصرف دا
        يعني القصة قوة راس
        بدال ما يحاول يرضي مشار و ينهي الموضوع و يبدا يطور بلدو !!!!
        أها إتحنطر من البليته يا سلفا و الله يعين أهل الجنوب و يهدينا و يهديهم آمين !!!

        الرد
      3. 3
        انجلينا

        مرحب بالرفيق تعبان والى الجحيم العميل مشار ابن الاحباش المساخيط

        الرد
      4. 4
        الكوشى

        الحل قيام دولة أعالى النيل الكبرى

        الرد
      5. 5
        مريم

        انا لله وانا إليه راجعون ..
        مات متين ؟؟
        اللهم أرحم مشار رحمة واسعة .. وتغمده برحمتك ..
        اللهم ارحمه فوق الأرض .. وتحن الأرض .. ويوم العرض عليك ..
        اللهم قه عذابك يوم تبعث عبادك ..
        كده يا انجي ..ما تكلمينا .. إلا نسمع من الديلي ميل !!

        الرد
      6. 6
        الكاهلي

        في اعتقادي الشخصي السيد سلفا ينتهج وبنفس الطريقة حكومة البشير في ادارتها للسودان حتي انفصال الجنوب ….سيعود السيد مشار وبقوة لقتال سلفاكير وستكون اعالي النيل ومناطق اخري خارج حكومة جوبا خرفيا” وسنري بعد سنين قريبة جدا” تحديد مصير لهذة المناطق ….سيدعم سلفاكير قطاع الشمال وسيكون رد السودان بدعم مشار وقبائل مثيرة تحارب الدينكا وسنري سيطرة سلفاكير علي شمال دولتة اصبح من الامور العسيرة….

        الرد
      7. 7
        ابو محمد

        ما كان يعرف بجنوب السودان / اليس فيكم رجل رشيد تصرف بليد كان ينظر لحين مقتل مشار حتى يعلن الدينكا دولتهم خالصة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *