زواج سوداناس

بالصور .. من حفر حفرة لأخيه…!؟ سخرية واسعة من سقوط شاحنة تتبع لمحلية بحري في حفرة للصرف الصحي



شارك الموضوع :

آثارت صور متداولة لشاحنة تنقل (تراب) تتبع لمحلية بحري سقطت في حفرة عميقة من حفر الصرف الصحي ، اثارت سخرية واسعة عبر “فيسبوك ” تحت عنوان ” من حفر حفرة لأخيه يعافيه الله ويبلتيه ” في إشارة منهم الى تدهور البنى التحتية لعمليات الصرف الصحي بالبلاد ، ونشرت الصور التي تحصل عليها موقع النيلين بــ (مجموعة احترس امامك كشة ” بشبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك ).

واستغرب البعض من المشهد الذي يتكرر سنوياً بأن تقوم المحليات بعمل حفر كبيرة تمتد على طول الطريق مئات الكيلومترات ، والتي تكلفها سنوياً مئات الملايين . بدلاً من انشاء مصارف للصرف الصحي بمواصفات جيدة تقلل التكلفة و توفر المال الذي يذهب سنوياً بلا جدوى في هذه الحفر .

بالصور .. من حفر حفرة لأخيه...!؟ سخرية واسعة من سقوط شاحنة تتبع لمحلية بحري في حفرة للصرف الصحي. من حفر حفرة لأخيه...!؟ سخرية واسعة من سقوط شاحنة تتبع لمحلية بحري في حفرة للصرف الصحي

بالصور .. من حفر حفرة لأخيه...!؟ سخرية واسعة من سقوط شاحنة تتبع لمحلية بحري في حفرة للصرف الصحي

بالصور .. من حفر حفرة لأخيه...!؟ سخرية واسعة من سقوط شاحنة تتبع لمحلية بحري في حفرة للصرف الصحي

النيلين – محمد حسن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        النخل

        ههههههههه
        بركة بركة بركة

        الرد
      2. 2
        حزين

        واضح ان السخرية تنم عن عدم وعي بالفرق بين المجرمين الممسكين بزمام السلطة في البلد وبين أموال ومقدرات الوطن التي هي ملك للشعب. هذه العربة المقلوبة هي ملك للشعب وسيستفيد لصوص الحكومة من هذا الحادث بفواتير صيانة مضروبة….

        الرد
        1. 2.1
          نمر الجزيرة

          و الله انك حكيم و عاقل و عارف اللعبة كويس !
          جزاكم الله خير و كثر الله من أمثالك آمين
          بعدين السواق المسكين ذنبه شنو

          التوقيع:
          أحب الصالحين و لست منهم

          الرد
        2. 2.2
          نمر الجزيرة

          و أضيف
          أسأل الله أن لا يرينا و لا يريكم حزناً و لا مكروهاً في أنفسنا و لا في اهلنا
          إن شاء الله تبقى السعيد دنيا آخرة و ايانا اللهم آمين

          التوقيع:
          أحب الصالحين و لست منهم

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *