زواج سوداناس

“إنجازات السيسي”.. كيف أثارت سخرية معارضيه وأنصاره؟



شارك الموضوع :

أثار حديث رئيس الانقلاب، عبد الفتاح السيسي، عن الإنجازات التي قال إنها تحققت في عهده، في خطابه السبت، بمناسبة مرور عام على افتتاحه التفريعة الجديدة لقناة السويس، (المسماة في خطابه بالقناة الجديدة)؛، سخرية معارضيه، وأنصاره.

وتحدث المعارضون عن “الشيخ الخرافي”، والإنجازات التي لا يراها إلا المؤمنون، وتلك “الحساسة.. التي تزعل”.

ومن المقابل، أشاد أنصار السيسي بنجاح تعامله مع حروب الجيل الرابع، متهكمين بالقول: “السيسي ماعملش إنجازات.. ناس من الفضاء، ينزلون ليلا، يبنون شققا سكنية، ويزرعون الأرض”، وفق تهكمهم.

واعتبر السيسي، في خطابه، أن عنوان المرحلة المقبلة هو “الإنجاز والتشكيك”، مشددا على أن “التشكيك في كل إنجاز يستهدف تحطيم إرادة الشعب المصري”، بحسب قوله.

وأضاف أن الإنجازات التي سيراها المصريون خلال الشهور المقبلة في جميع المجالات، كان لا يمكن إنجازها خلال 10 سنوات أو 15 سنة.

وأشار إلى أن جني ثمار قناة السويس الجديدة سيكون في عام 2021، وهو ما قاطعه رئيس هيئة قناة السويس، مهاب مميش، بالقول: “لا.. في 2023”.

أدمن “آسف يا ريس”: لا يراها إلا المؤمنون

والأمر هكذا، أثار حديث السيسي عن إنجازاته، سجالا كبيرا بين معارضيه، ومؤيديه، على حد سواء، ووصل إلى حد تبادل التهكم، والسخرية.

وعلّق كريم حسين، أدمن صفحة “أنا آسف يا ريس”، لسان حال من تبقى من أنصار الرئيس المخلوع حسني مبارك، في تدوينة على “فيسبوك”، بالقول: “إنجازات الرئيس لا يراها إلا المؤمنون يا كفرة”.

حمزة: يسمي الإنشاءات إنجازات

وعلق الخبير الهندسي ممدوح حمزة، في تغريدة عبر “تويتر”، بالقول: “الرئيس يسمي الإنشاءات إنجازات”.

وأضاف حمزة: “الإنجازات هي: تخفيض البطالة، وتخفيض عجز الميزانية، وضبط الميزان التجاري والمدفوعات، وتخفيض التضخم.. دخل الحد الأدنى”.

قنديل: حساسة وبتزعل

وعلق الكاتب الصحفي، وائل قنديل، عبر تغريدة له على “تويتر”، قائلا: “ما تشككوش في الإنجازات.. عشان الإنجازات حساسة، وبتزعل”.

حسني: “الشيخ الخرافي” كشف الحقيقة

وعلق الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، الدكتور حازم حسني، على حيلة لجأ إليها المسؤولون في التليفزيون المصري، باستدعاء أحد شيوخ القبائل هناك، للحديث عن إنجازات السيسي، وعندما كشف الحقيقة قطعوا الكلمة عنه.

وفي تدوينة بموقع “فيسبوك” قال حسني، الأحد، بعنوان “شكرا.. نكتفي بهذا القدر”: “من أصابته مثلي لعنة متابعة احتفالات الأمس على التليفزيون المصري لابد أنه شاهد مثلي حديث المذيعة من موقع الحدث مع الشيخ الخرافي، أحد مشايخ القبائل السيناوية”.

كان الرجل يحمل صورة السيسي، ومن ثم توسم فيه فريق الإعداد كل خير للحديث عن فرحة أهل سيناء بإنجازات السيد الرئيس.

بدأ الرجل حديثه دون أي نوايا سيئة ليحدثنا عن أن السيسي قد تحدث عن تنمية سيناء، وكثيرا ما تحدث عن ذلك من قبل، لكن سيناء ما زالت تنتظر ترجمة هذه الوعود إلى واقع تنموي حقيقي، فشمال سيناء ما زال.

وهنا انقطع الصوت، وبعد فترة صمت جاءتنا أصوات الأغاني، ومناظر القناة، ونسي التليفزيون المصري كل شيء عن الشيخ، وأهل سيناء.

أضاف حسني: “مسكين الشيخ السيناوي، فقد فهمت من حديثه أن كل حديث السيسي عن مشاريع تنمية سيناء لم تترجم إلى مشاريع تخص أهل سيناء، لكنها تبدو كالمياه التي تمر على العطشى”.

واستطرد قائلا: “كان المنتظر من الشيخ السيناوي أن يتحدث عن عظمة المشاريع، وكيف غيرت وجه الحياة في سيناء؛ لكنه – بكل حسن النية – تحدث عن حقيقة الإنجاز، كما يراه أهل سيناء، فبدا كأنه من كتيبة التشكيك التي حذر منها الرئيس جموع المصريين- وفي مقدمتهم الإعلام المصري – فتحول الإرسال عن الشيخ الخرافي، ولسان حال الفريق الإعلامي يقول له: شكرا، نكتفي بهذا القدر”.

واختتم حسني تدوينته بالقول: “تذكرت مسرحية “تخاريف”، وكيف تكون حرية التعبير في جمهورية أنتيكا العظمى، وكيف تكون مقاومة الشعب الأنتيكي، لحملات التشكيك في الإنجازات؟”.

أنصار السيسي: إنجازات غير مسبوقة لكائنات فضائية

في المقابل دافع أنصار السيسي عما اعتبروه “إنجازات مبهرة، وغير مسبوقة” حققها السيسي، وعدُّوا منها مشروعات كبيرة وعملاقة في منطقة قناة السويس، متهكمين على معارضي السيسي بالقول إن ما نفذها كائنات هبطت من الفضاء.

فعلقت نشوى الحوفي، إحدى أبرز الأذرع الإعلامية النسائية للسيسي، التي عينها عضوا بالمجلس القومي للمرأة، على “سؤال البعض عن إنجازات السيسي”.

فقالت في تدوينة عبر “فيسبوك”: “السيسي ما عملش حاجة خالص.. اللي عمل كده ناس من الفضاء، بينزلوا بالليل، يعملوا شقق، ويزرعوا أرض، ويعملوا أنفاق ومصانع وقناة جديدة”.

وأضافت: “السيسي ما عملش حاجة خالص، شرفت أن حضرت حفل افتتاح الحفر للقناة الجديدة في 5 أغسطس 2014 .. المنطقة كلها كانت عبارة عن صحرا صفرا بس”.

وأضافت: “أفخر أني حضرت حفل افتتاح القناة الجديدة السنة اللي فاتت في نفس التاريخ كانت القناة فقط، وأدوات بناء وحفر على بعد كبير منها تبدو ظاهرة في الأفق وبس”.

وأردفت: “إمبارح لقيتني بازور مدينة الإسماعيلية الجديدة وأول مرحلة فيها لأن فيه ناس ما نامتش من يوم ما سيبنا المكان في 6 أغسطس 2015، فعلى مساحة 2157 فدان شفت الشغل ما بيقفش في مدينة الإسماعيلية الجديدة اللي حتشمل 7 أحياء بـ57 ألف شقة، تبدأ فيها الشقق من مساحات 100 متر لحد 160 متر”.

وتابعت الحوفي: “أسعار وطريقة دفع هايلة – 60 بالمائة أولوية لولاد الإسماعيلية والباقي لمدن القناة اللي حواليها لأن ليهم شغل في المنطقة.. وأكلنا كمان في نادي الفيروز اللي جوه المدينة حاجة مبهرة… لما تمشي في شوارع المنطقة اللي خلصت وتشوف الشقق والعمال والمهندسين اللي بقالهم سنة ما ناموش عشان يخلصوها”.

وواصلت: “تستعجب من السؤال اللي ساعات تسمعه:”هو السيسي عمل إيه؟”، لا.. فعلا السيسي ما عملش حاجة خالص.. اللي عمل كده ناس من الفضاء، بينزلوا بالليل، يعملوا شقق، ويزرعوا أرض، ويعملوا أنفاق ومصانع وقناة جديدة بطوب 72 كلم، وبيغيروا خيبة 40 سنة فاتت، وبيطلعوا الفضاء تاني”.

واختتمت تدوينتها بالقول: “عاشت مصر حرة مستقرة.. رغم غباء البعض، وندالة الآخرين، وخيانة البعض التالت”.

أميرة الشنواني: إنجازات حروب الجيل الرابع

وادعت أستاذة العلوم السياسية والعلاقات الدولية، الدكتورة أميرة الشنواني، أن السيسي حقق إنجازات كبيرة في كل المجالات خلال فترة حكمه.

وأشارت – في مداخلة هاتفية ببرنامج “نائب الشعب”، عبر فضائية “صوت الشعب”، الاثنين – إلى أن مصر استطاعت أن تتعامل مع حروب الجيل الرابع التي تعتمد على الشائعات والأكاذيب، وردت بالإنجازات على من يحاولون إسقاط الدولة، وبث الشائعات، وفق وصفها.

وزعمت أن هذه الإنجازات ليست على الساحة الخارجية والعلاقات الدولية فقط، وإنما في المجال الاقتصادي أيضا عن طريق الإنجازات الضخمة التي تحققت على أرض الواقع.

وعدَّت منها: حفر قناة السويس الجديدة، والبدء في إقامة العاصمة الإدارية الجديدة، والاهتمام بالفقراء، وإقامة مساكن لمحدودي الدخل، ومحاولة القضاء على العشوائيات، وتنمية المناطق المهمشة، ودعم المشروعات الصغيرة والتنمية الصناعية، ومشروع المليون ونصف المليون فدان، ومنظومة الخبز والسلع المدعمة لمحدودي الدخل، والقضاء على انقطاع الكهرباء، على حد قولها.

رئيس لجنة الشباب: افرحوا بالإنجازات المبهرة

وبحرارة قال رئيس لجنة الشباب والرياضة في “مجلس نواب ما بعد الانقلاب”، محمد فرج عامر: “جميع المصريين بمختلف انتماءاتهم واتجاهاتهم السياسية والحزبية، وفي مقدمتهم الشباب المصري الواعد؛ عليهم أن يفرحوا بما يحققه الرئيس عبدالفتاح السيسي من إنجازات مبهرة، وغير مسبوقة، منها مشروعات كبيرة وعملاقة في منطقة قناة السويس”.

وأعلن عامر، في بيان أصدره، تأييده التام والمطلق لكلمة السيسي التي “وجهها من القلب كعادته دائما للشعب المصري العظيم”، وفق وصفه.

وأكد أن “ثقة الغالبية الكاسحة من الشعب المصري بلا حدود في الرئيس السيسي؛ لأن هدفه إعادة بناء الدولة المصرية المدنية والحديثة”، على حد قوله.

الصحف تبرز دفاع السيسي عن إنجازاته

وأبرزت الصحف المصرية، الأحد، دفاع السيسي عن إنجازاته.

وجاءت عناوين “الأهرام” كالتالي: “الرئيس في الذكرى الـ60 لتأميم قناة السويس وعام على القناة الجديدة: التشكيك في المشروعات القومية هدفه تحطيم إرادة المصريين”.

وجاءت عناوين صحيفة “الأخبار” كالتالي: “إيراداتنا بعد القناة الجديدة زادت 4 بالمائة بالدولار و5ر13 بالمائة بالجنيه.. السيسى: مستحيل أن يهزم أحد إرادة المصريين”.

عربي21

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *