زواج سوداناس

فتاة تبيع فستان زواجها من أجل مصاريف طلاقها



شارك الموضوع :

ظهر على موقع المبيعات العالمي “إيباي” إعلان لفتاة تودّ بيع ثوب زفافها، وقد يبدو كل شيء منطقياً حتى يكتشف المشتري المحتمل أنها زوجة تودّ بيع فستان زفافها لتمويل مصاريف طلاقها، بعد فترة قصيرة من الزواج انتهت بالطلاق بسبب “خيانة الزوج”.
وأوضحت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن مدوّنة ذات 28 عاماً، واسمها سامانثا وراغ، قد عرضت فستانها على موقع “إيباي” لمزاد علني ابتدأ من 500 جنيه استرليني، وكتبت في إعلان البيع إن خطوتها هذه جاءت بعدما تركها زوجها، بعد فترة قصيرة من الزواج، وركض خلف أخرى.

ولم يتسنّ للصحيفة أخذ تصريحات من الزوج، للتعرف على نسخته من القصة.

ولم تضع الزوجة إلا صورتين لفستان الزفاف، وعلّلت ذلك بأن غضبها من زوجها “الخائن” دفعها إلى تقطيع وإحراق كل الصور التي جمعت بينهما وهي بملابس الزفاف.

ووُصف إعلان البيع الذي رافق المزاد، بالطرافة، حيث استطاعت أن تجمع بين التعبير عن مشاعر استيائها من “خيانة زوجها”، ومحاولة تحفيز الزبائن على شراء الثوب.

وفي نفس المساحة المخصصة للوصف، جمعت وراغ بين عبارة “ثوب في حالة جيدة لا يحتاج إلا إلى تنظيف” وعبارة “أحتاج المال من أجل مصاريف طلاقي من زوجي الذي تركني”.

وذكر موقع الصحيفة، أن ثمن الفستان الأصلي هو 2000 جنيه استرليني، لكنها ابتدأت المزاد بسعر لا يتجاوز 500 جنيه، وأنهت رسالتها بالقول “أتمنى أن يجلب لكم هذا الفستان الكثير من السعادة التي لم يجلبها لي، وإذا لم يفعل… فقوموا ببيعه بدوركم هنا”.
(العربي الجديد)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *