زواج سوداناس

عدم الرضا الوظيفى يسبب الاكتئاب الشديد وصعوبة النوم



شارك الموضوع :

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن الإساءة التى يتعرض لها العاملون من رؤسائهم فى العمل، تعرضهم للاكتئاب وصعوبة الحصول على النوم حتى للأشخاص صغار السن.

وأوضح الباحثون أن العديد من العمال يناضلون من أجل التعامل مع متطلبات العمل للحصول على الرضا الوظيفى، ولكن مثل كثيرين آخرين فإنهم غالباً ما يجدون صعوبة فى الحصول على الوظيفة التى يتمتعون بها.

والآن، تشير البحوث الجديدة إلى أن الحصول على وظيفة سيئة فى المراحل المبكرة من حياتك المهنية له تأثير على صحتك فى الحياة في وقت لاحق. ولتأكيد نتائج الدراسة استخدم الباحثون من جامعة ولاية أوهايو البيانات من 6432 من البالغين وفحص رضاهم الوظيفى الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و39 عاماً.

ووجد الباحثون أن البالغين الذين يعانون من انخفاض الرضا الوظيفى فى سن “20” أو “30 “عاماً لديهم فرصة أكبر أن يعانون من الاكتئاب ومشاكل النوم، وكانوا أيضا أكثر عرضة للمعاناة من آلام الظهر ونزلات البرد المتكررة نتيجة لاستنزاف عملهم.

وأضاف الباحثون خلال الدراسة المنشورة مؤخراً عبر صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أن الصحة العقلية الأكثر تضررا من مشاعر الناس عن وظائفهم، وزيادة القلق والاكتئاب يمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية فى القلب والأوعية الدموية.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *