زواج سوداناس

السودان يعلن إفساح المجال أمام الإماراتيين للاستثمار


وزير الاستثمار

شارك الموضوع :

جدَّد وزير الاستثمار في السودان، مدثر عبدالغني، حرص بلاده على تطوير وتوثيق علاقات السودان الاقتصادية مع الإمارات، وإفساح المجال أمام الشركات ورجال الأعمال الإماراتيين للاستثمار في البلاد بما يعزز من التعاون المشترك بين الطرفين.

وقدم الوزير شرحاً مفصّلاً عن مناخ وفرص الاستثمار وجهود الدولة في توفير البيئة الملائمة للاستثمار، بتسهيل الإجراءات والامتيازات التشجيعية والقوانين المواكبة لحركة الاستثمار على مستوى العالم.

وكشف الوزير خلال لقائه نائب رئيس مجلس إدارة “آفاق الإسلامية الإماراتية للتمويل”، عبدالجليل عبدالرحمن البلوكي، الثلاثاء، عن دراسات فنية لمشروعات استثمارية جاهزة للتنفيذ تعمل الوزارة للترويج لها، بجانب تكثيف الجهود لإنفاذ مبادرة رئيس الجمهورية للأمن الغذائي العربي والاهتمام بالاستثمارات الزراعية والحيوانية لزيادة الإنتاج وسد احتياجات الاستهلاك.

وأبان أن السودان يتمتع بثروة حيوانية ضخمة، ما يفتح المجال واسعاً أمام صناعات اللحوم وإنتاج الأعلاف وإنشاء المسالخ ومنتجات الألبان، بجانب مجالات التعدين والصناعات الغذائية وصناعة الأسمنت.

وأشار رئيس الوفد الإماراتي إلى رغبة المجموعة في تأسيس أنشطة استثمارية بالسودان في مجالات الزراعة والمنتجات الحيوانية، مبدياً استعداد المجموعة لتنفيذ مشروع زراعي بالولاية الشمالية على مساحة 100 ألف فدان، داعياً لإجراء الدراسات اللازمة للبدء الفوري في التنفيذ.

كما أبدى الرغبة في الدخول في مشروعات التعدين والمجال المصرفي عبر مجموعة موارد الاقتصادية، والخدمات المساندة للإنتاج الزراعي وصناعة السكر والصناعات الغذائية ومشروعات تنقية المياه.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        الاستثمار الوطني يا وزير الاستثمار هو الأساس وهو الرأس الذي يعالج وجع رأس الجنيه .. بعده يأتي المستثمر الاجنبي بدون عناء السفر وكآبة المنظر ونحن نستجدي ونشحد ونقدم الماء والأرض للعطشى ..

        الرد
      2. 2
        عبدالله

        وهذا الشرح والتفصيل الذي فصله السيد الوزير السابق .. والمفصل لايفصل .. والمغتربين بالخارج بإنتظار المشاريع (الصغيرة) التي وعد السيد الوزير السابق (بتفصيلها) ونرجو من السيد الوزير الجديد أن يأخذ مقاسات جديده لأننا كبرنا وشفعنا طالو .. لأننا طولنا من البلد والاعلام الخاص والعام يخوفنا من الطماطم أما اللحمة نفك ليها الدرب عديل … ومشاريع تربية الضأن تقدم للاجنبي على طبق من ذهب وعندما يسأل ابن البلد عن مشروع مناسب .. تقدم له النصيحة على طبق من زهج .. وأحسن تجيب نسيبتك زيارة او حج أو عمرة اختار احد المشاريع أعلاه . ماهو الجديد في عهد سيادة الوزير الجديد ؟

        الرد
      3. 3
        الواضح

        اخشي ان يبحث السودانيون عن قبور بعد الان فلا يجدوها . لان الارض كلها منحت للمستثمرين الاجانب . ويا ريت نعرف ما هو العائد للبلد ما يكون الرسوم الاولية وبعد كده سيادتو يستغل الارض لمدة 99 سنة. اضافة لذلك سيفقد السودان المياه الجوفية وهي الاحتياط الامني للوطن . نناشد الدولة ان تعيد النظر في قانون الاستثمار الذي وزع اراضينا للاجانب وسنصير من الدول الفقيرة مائيا ومن ناحية الاراضي الصالحة للزراعة

        الرد
      4. 4
        Telo

        الإمارات والخليج كلهم فلسو والبترول ماجايب حقو والكيزان يبيعون في الأراضي الله ينتقم منهم يارب العالمين

        الرد
      5. 5
        حمدان

        الحكومة الكيزانية دي عاملة زي العاهرة العندها سرطان في فرجها ادى لاستئصاله ويركبها زبائنها في دبرها في عملية غير مثمرة لا بالحلال ولا بالحرام فقط عمولة العاهرة والقوادين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *