زواج سوداناس

تجار المواشي يتمسّكون بالأسعار المرتفعة للأضاحي رغم الكساد



شارك الموضوع :

تمسَّك تجار الماشية بالأسعار المرتفعة للأضاحي رغم الكساد وضعف القوة الشرائية، بسبب لجوء العديد من المؤسسات لتوزيع الأضاحي بنظام الأقساط التي تستمر لمدة عشرة أشهر، بجانب تطبيق نظام البيع بالكيلو بواقع 40 جنيهاً للكيلو.
وشكى بعض المواطنين، تحدثوا لـ (الشروق)، من القيمة المرتفعة لأسعار الخراف في يوم وقفة العيد، الذي يتوقع أن تنخفض فيه أسعار الخراف، حيث دعا المواطنون الدولة إلى التدخل وتوحيد وتحديد الأسعار حتى يتمكنوا من شراء الأضحية التي طالما استطاعوا شراءها لسنوات عديدة.

وبدورهم، أكد بعض التجار بوجود وفرة في الأضاحي التي بدورها ستقلل من قيمة الارتفاع بسبب كثافة المعروض.

من جانبها، نفذت الشركة السودانية للثروة الحيوانية (أنعام) بمعرض الخرطوم الدولي سوقاً للأضاحي في إطار جهود الشركة الرامية لتخفيف أعباء المعيشة على مواطني ولاية الخرطوم.

وقال المشرف على المعرض طه بلال زايد إن أعلى سعر للخروف يبلغ 1900 جنيهاً وأدنى 1300 جنيهاً، مبيناً أن هناك إقبالاً كبيراً على السوق من المواطنين بالولاية.

إلى ذلك، ناشد الأمين العام لغرفة الجلود والمنتجات الجلدية باتحاد الغرف الصناعية طه سيد أحمد المواطنين، الاهتمام بجلود الأضاحي وتسليمها لأقرب مركز تجمع، باعتبارها ثروة قومية يجب المحافظة عليها.

وأوضح أن السودان بالرغم من أنه السابع من حيث القطيع في العالم، لكن يأتي متأخراً من حيث المنتجات الجلدية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        خالد

        طبعا لزم يتمسكو لنو الحكومة نازلة منافس مع الموطن بجيوش الموظفين ليديها و نظام الاقساط يعني الموظف حيشتري حيشتري و ما اكثرهم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *