زواج سوداناس

المجر تتبنى مشروعات خدمية وتنموية بدارفور



شارك الموضوع :

أعلنت دولة المجر تبنيها للعديد من المشروعات الخدمية والتنموية بولاية شمال دارفور، وذلك ضمن جهودها لتعزيز العلاقات بين الشعبين السوداني والمجري، وكشفت عن نيتها تكوين لجنة اقتصادية مشتركة بين البلدين لتعزيز التعاون التنموي والاقتصادي.

وأوضح وزير الدولة للتجارة بالخارجية المجري، ستيفان ميكولا، خلال تدشين مشروع إنارة مدينة الفاشر بالطاقة الشمسية، أوضح أنه سيتم إعداد مذكرة تفاهم سياسية وتكوين لجنة اقتصادية مشتركة بين السودان وبلاده، من خلال بنك “اكسل” المجري لتعزيز التعاون التنموي والاقتصادي.

ودعا الوزير المجري لضرورة تنسيق الجهود المشتركة بين السودان والمجر لمحاربة الاتجار بالبشر، لأثره الكبير على دول الاتحاد الأوروبي، مشيراً إلى الدور المهم الذي يلعبه السودان في هذا الجانب.

وأعلن استعداد بلاده لتقديم دعم تنموي في مجال الطاقة الشمسية والصحة والأمن الغذائي وفي مجالات التعليم والتدريب والتأهيل بدارفور.

وتعهد ببناء مركز طبي متكامل بالسودان بالإضافة لاستعداد بلاده للاستثمار المشترك في مجال اللحوم الحمراء وتصديرها، مشيراً إلى الثروات الزراعية والحيوانية الكبيرة بدارفور.

وأكد والي شمال دارفور، عبدالواحد يوسف، أن دارفور باتت مهيأة تماماً للتنمية، وأن ما يقال عنها مجرد فبركة لا أساس لها من الصحة، مبيناً اهتمامه بتقوية التعاون مع المجر في مختلف المشروعات التنموية، وأضاف أن مشروع إنارة الفاشر سيكتمل نهاية أكتوبر الجاري.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *