زواج سوداناس

«نيوزويك»: على أمريكا وأوروبا دعم السيسي



شارك الموضوع :

ذكرت مجلة «نيوزويك» الأمريكية أنه يتعين على الولايات المتحدة وبريطانيا وغيرها من حكومات الدول الأوروبية أن تشكل جبهة موحدة بهدف دعم جهود تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط، وعلى رأسها جهود الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأوضحت المجلة، في مقال نشرته، الجمعة، أن فشل محاولات إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وحالة الفوضى التي ضربت عددًا من البلدان العربية، تتيح المجال لتحولات في العلاقات العربية الإسرائيلية، وتخلق فرصة لأطراف ثالثة، مثل بريطانيا، أن تعزز حدوث هذا التحول.

ونقلت المجلة ما ورد بتقرير نشره «مركز الأبحاث والاتصالات البريطاني الإسرائيلي» (بيكوم) أن إسرائيل وبعض الدول العربية المهمة، خاصة مصر والأردن والسعودية والإمارات، تدفعها اهتمامات استراتيجية، تتداخل بشكل مستمر، إلى التقارب.

وأوضحت أن من بين هذه الاهتمامات الاستراتيجية التهديدات التي تواجهها تلك الدول بفعل القوى الإسلامية الراديكالية التي تفرض نفوذها على مناطق ضعفت فيها سيطرة الدولة أو انهارت كلية، هذا إلى جانب التحديات التي تفرضها إيران وحلفاؤها، وتهديدات داعش، علاوة عن تراجع دور الولايات المتحدة وعجزها عن الالتزام به في المنطقة، فيما تظهر فرص جديدة للتعاون الاقتصادي والأمني والتكنولوجي وحتى الدبلوماسي بين إسرائيل والدول العربية.

ولفتت المجلة إلى أن ظهور مسؤولين سعوديين سابقين مع مسؤولين إسرائيليين علنًا، يعطي إشارة قوية على التحول في التوجهات العربية، والتغير في ترتيب الأولويات.

المصري اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        Abu allawi

        وهل يستطيع السيسي فعل شيء اخر غير السلام وشراء الخنوع لليهود باثمان عدة جعلت كل العرب يتحاشون الحروب العربية العربية بسبب هذه السياسة المصرية القديمة
        السيسي لا يقوى على مجرد الزعل من اليهود
        بل لا يقوى على الرفع من السجود لهم
        وطز في كل مصري
        بلد المليون طز

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *