زواج سوداناس

وزير التعاون الدولي: نواجه تحديات في الإنضمام لمنظمة التجارة



شارك الموضوع :

أعلن وزير التعاون الدولي كمال حسن علي، ان التوصل لاتفاق نهائي بشأن انضمام السودان لمنظمة التجارة العالمية بات وشيكاً، واشار الى اكتمال 90% من الاعداد الفني للوثائق الضرورية للانضمام.
وكشف الوزير عن مفاوضات يجريها حالياً وفد من منظمة التجارة العالمية يتشكل من خبراء وفنين مع فريق التفاوض السوداني لمدة 10 ايام، بالخرطوم، وتوقع الوزير تقديم مسودة انضمام السودان وإعتمادها رسميا في المؤتمر الوزاري بمقر المنظمة بجنيف في ديسمبر 2017م .

وأقر الوزير للصحفيين بأن الالتحاق يواجه تحديات، لافتا الى ان انضمام السودان تأخر 22 عاماً لأسباب ربما كانت سياسية رغم أن شروط الالتحاق، تجارية بحتة تقوم على اعتماد نظام تجاري عالمي متعدد الأطراف.
واكد الوزير حرص بلاده على الانضمام لمنظمة التجارة العالمية، حيث تقدمت الحكومة بطلب الالتحاق في 24 اكتوبر 1994م وابدي عدم انزعاجه من تاخر قبول طلب بلاده، مشيراً إلى أن الصين وروسيا فاوضتا 20 عاماً، و18 عاما على التوالي، حتي تمكنتا من دخول المنظمة العالمية.

واوضح ان السودان سيعمل على اعداد فريق تفاوض مقتدر يدفع به خلال مفاوضات 2017م لتحقيق شروط انضمام مريحة والاستفادة من المعاملات التفضيلية للدول الاقل نمواً التي تشتمل على امتيازات واستثناءات، واكد الوزير ان انضمام السودان سيترتب عليه التخلص من المقاطعة الخارجية باعتبار ان المنظمة آلية لفض النزاعات بين الدول، وتفتح الأسواق امام صادرات البلاد، فضلا عن التعاملات التفضيلية والمشاركة في الية صنع القرار.
في سياق اكد اخر الوزير انه بصدد اجراء سلسلة لقاءات مع مساعدي رئيس الجمهورية، ونائبيه، والوزراء، قبيل مغادرته قريباً للقاهرة لمباشرة مهام مساعد الأمين العام لجامعة الدول العربية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *