زواج سوداناس

محلية الطينة تشكو انتشار المخدرات وسط التلاميذ



شارك الموضوع :

كشفت محلية الطينة بولاية شمال دارفور، عن جملة من التحديات تواجه المحلية على رأسها صعوبة تحقيق العودة الطوعية للنازحين نسبة لغياب الأمن، وانتشار تجارة المخدرات وارتفاع نسبة التعاطي وسط التلاميذ بمرحلتي الأساس والثانوي، فضلاً عن إقامة بوابات من قبل قطاع الطرق والعصابات لتحصيل الأموال بصورة غير شرعية من السيارات القادمة اليها من أم درمان، حيث تصل المبالغ التي يتم تحصيلها من السيارة الواحدة (١٤) ألف جنيه.
وأكد معتمد محلية الطينة، عمر منصور دوسة، في مؤتمر صحفي، أمس، أن هناك انتشاراً للسلاح في أيدي المواطنين في ظل انعدام التعايش السلمي وظهور عصابات الاتجار بالبشر، مضيفاً أنه تم القبض على عدد من أفراد هذه العصابات ضمن الجهود المبذولة لمكافحة الظاهرة، مشيراً كذلك الى تنامي هجرة الشباب الى مصر واوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط، وأوضح دوسة أن المحلية تعاني فوق ذلك من انعدام خدمات الصحة والتعليم، وقال إن هناك ٨ مدارس تستوعب (٨٧٥٠) تلميذاً وتلميذة داخل الحدود التشادية، وقد هددت السلطات التشادية بتحويل المدارس لإشراف الدولة حسب قوانين اللجوء وتغيير المنهج الدراسي السوداني الى المنهج التشادي الفرنسي.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *