زواج سوداناس

المؤتمر الوطني يرفض محاولات تسييس القطاعين الطبي و الصحي



شارك الموضوع :

اعلن المكتب القيادي للمؤتمر الوطني رفضه القاطع لمحاولات تسييس مايشهده القطاع الصحي والعمل من قبل اي حزب او موسسة سياسية علي تحقيق مكاسب عبر استمرار معاناة المواطن او حرمانه من الحصول علي حقه المقدس في العلاج .
وشدد المكتب في اجتماعه الذي راسه رئيس الجمهورية رئيس الحزب مساء السبت انه ضد اي استهداف او اعتداء علي للاطباء.
واشار المهندس ابراهيم محمود مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس المؤتمر الوطني للشؤون الحزبية في تصريحات نقلتها وكالة السودان للأنباء أنه قد تم الاتفاق علي مشروع يوفر الحماية للاطباء .
وشدد انهم لا يرون سببا وجيها واحدا او مسوق اخلاقي ان يرفض الطبيب معالجة المريض وهو في اضعف حالاته وقال : لذلك نحن نعتقد ان واجب ابناؤنا واخواننا و بناتنا في القطاع الصحي ان يبعتبروا بالجانب الاخلاقي والديني لهذه المهنة الانسانية والا تكون معاناة المرضي هي وسيلة لتحقيق المكاسب
مؤكد الاستعداد لبذل كل الجهود لتحسين الاوضاع للاطباء والمستشفيات وتوفير كل الخدمات للنواطنين.
وعبر المكتب القيادي عن شكره للاطباء الذين واصلوا العمل واستقبلوا كل الحالات والذين يعملون من اجل الا تكون معاناة المواطن وسيلة من وسائل الضغط .
واشار محمود الي ان المكتب القيادي اعلن رفضه استمرار معاناة المواطن سواء بفرض الحرب او رفض معالجة المرضي لذلك ندين اي حزب او موسسة سياسية تسعي لتحقيق اهداف سياسية من خلال معاناة المرضي وحرمانهم من حقهم المقدس في الحصول علي العلاج .

smc

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *