زواج سوداناس

جولة خارجية لـ 7+7 لتسليم الممانعين مخرجات الحوار الوطني


الحوار الوطني - حوار 7+7

شارك الموضوع :

تعتزم الآلية التنسيقية العليا للحوار الوطني السوداني ألية 7+7، القيام بجولة خارجية تلتقي خلالها بقوى المعارضة “أحزاب سياسية وحركات مسلحة” الممانعة للحوار الوطني ، لتسليمها مخرجات الحوار والوثيقة الوطنية.

وقال وزير الإعلام السوداني، عضو لجنة7+7 أحمد بلال عثمان، في تصريحات الأربعا،، إن أعضاء آلية الحوار الوطني 7+7، وعدد من الشخصيات القومية، يرتبون لجولة خارجية لعرض مخرجات الحوار الوطني والوثيقة الوطنية على الممانعين من الأحزاب والحركات المسلحة.

وجرت الإثنين الماضي مراسم التوقيع على وثيقة وطنية ناتجة عن الحوار الوطني، ينتظر أن تكون أساسا للدستور الدائم للبلاد، لكن قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية في البلاد ما زالت تقاطع عملية الحوار وتشترط للإلتحاق به عقد مؤتمر تحضيري بالخارج.

وشارك في الحوار مايزيد عن 80 حزبا وبضع وثلاثين حركة مسلحة، غير أن مراقبين يرون في المشاركين أحزابا وقوى بلا فاعلية ولاتأثير سياسي أو عسكري حقيقي، سيما في ظل مقاطعة الحركات الثلاث التي تقاتلها الحكومة السودانية في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان علاوة على دارفور، وأحزاب نداءالسودان بالداخل، وحزب الأمة القومي، وقوى اليسار.

وأوضح أحمد بلال أن الشعب السوداني هو اكبر ضامن لتنفيذ مخرجات الحوار،مشيراً إلى أن جهات خارجية تسعى لإثارة الفتن والبلبلة في السودان، عقب كل تقارب أو اتفاق وطني، وزاد ” كإتهامات منظمة العفو الدولية للحكومة السودانية باستخدام أسلحة كيمائية في جبل مرة بدارفور،وهي لا أساس لها من الصحة” .

وأعلن عن زيارة وفد إعلامي لدارفور غربي السودان، للوقوف على الحقائق، و دحض الشائعات التي اعتبرها تستهدف أمن واستقرار السودان.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *