زواج سوداناس

الرئاسة السودانية ترحَّب بانسحاب بورندي من الجنائية


مدير المكتب الصحفي بالقصر الجمهوري : رئاسة الجمهورية توجه بحل القضايا التي تثيرها الصحف

شارك الموضوع :

رحَّبت الرئاسة السودانية، يوم الخميس، بقرار رئيس جمهورية بورندي بيير نيكوري نزيرا بالانسحاب رسمياً من – ما يسمى – المحكمة الجنائية الدولية، وعدّته تعبيراً عن إرادة الشعوب الحرة في العالم، داعية الدول الأفريقية العضوة بالمحكمة للانسحاب.

وقالت الرئاسة، في بيان لها “تلقت رئاسة الجمهورية بقدر من الفخر والاعتزاز إعلان المرسوم الذي أصدره فخامة السيد بيير نيكوري نزيزا رئيس جمهورية بورندي بالانسحاب رسمياً من – ما تسمى – بالمحكمة الجنائية الدولية بعد موافقة البرلمان البورندي”.

وتابعت “هذا القرار الرشيد أسسته جمهورية بورندي على حيثيات موضوعية بأن – ما تسمى – المحكمة الجنائية الدولية باتت وسيلة ضغط وعدم استقرار في البلدان النامية، فضلاً على أن فتح تحقيقات المحكمة بحق بعض القياديين يتم تحت ضغط القوة الغربية”.

وعدّت القرار مُعبِّراً عن إرادة الزعماء والشعوب الحرة في العالم، داعية جميع الزعماء والشعوب الأفريقية الذين لا تزال دولهم أعضاء في هذه المحكمة الجائرة المرتشية، إلا أن نحذو حذو بورندي بالانسحاب الجماعي، تنفيذاً لقرار قمة الاتحاد الأفريقي بوصف هذه المحكمة تمثل آلية للاستعمار الجديد وتوقيع دول القارة وقياداتها.

ودعت الرئاسة السودانية الحكومة والشعب البورندي إلى إكمال إجراءات الانسحاب وقطع الطريق أمام قوة الاستعمار لاستغلال الشعوب الحرة التي انعتقت من جبروتها واستنزافها.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *