زواج سوداناس

اختبارات التنبؤ بالمستقبل على فيس بوك «كفر»



شارك الموضوع :

أفتى الشيخ عبد الآخر حماد، مفتي الجماعة الإسلامية، بأن المشاركة في اختبارات على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، تدعي معرفة أمور غيبية تدخل ضمن العرافة والكهانة، معتبرها من أمور الشرك والكفر- على حد قوله-.

وجاءت فتوى مفتي الجماعة الإسلامية قائلًا: «تلك الاختبارات تدخل في العرافة والكهانة المحرمة، بل التي هي من أمور الشرك كما صح في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: (من أتى عرافًا أو كاهنًا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد)، أخرجه أحمد والحاكم وأبو داود والترمذي وابن ماجه بسند صحيح».

وتابع: «وقال صلى الله عليه وسلم فيما أخرجه مسلم وغيره: (من أتى عرافًا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين يومًا)، ويدخل في اسم الكاهن والعراف كل من يدعي معرفة علم الغيب، وما يحدث في المستقبل هذا والله أعلم».

فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *