زواج سوداناس

علي جمعة يكشف عن «زينة» يجوز للمرأة إظهارها



شارك الموضوع :

قال الدكتور علي جمعة، مُفتي الجمهورية الأسبق وعضو هيئة كبار علماء الأزهر الشريف،إن الإسلام حدد للمرأة ما يجب أن تستره من بدنها، وكذلك ما تبديه من زينتها، وذلك في نصوص عديدة من القرآن والسُنة.

وأوضح «جمعة» في تصريح له، أن عورة المرأة المسلمة جميع بدنها إلا الوجه والكفين، فيجوز لها كشفهما، مشيرًا إلى أن هذا مذهب جمهور العلماء من الحنفية والمالكية والشافعية.

واستشهد بقوله تعالي:« وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا » الآية31 من سورة النور، مشيرًا إلى أن الزينة المقصودة بالآية الكريمة والتي لا مانع من إظهارها، هي موضعها، فالكحل زينة الوجه والخاتم زينة الكف.

ولفت إلى ما اخرجه ابن أبي شيبة و عبد ابن حميد وابن أبي حاتم عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال في تفسير الزينة الجائز إظهارها: وجهها وكفاها والخاتم، منوهًا بأن ابن كثير قال في تفسيره عند هذه الآية: «وروي عمر وعطاء وعكرمة وسعيد بن جبير وأبي الشعفاء والضحاك وإبراهيم النخعي وغيرهم نحو ذلك».

صدى البلد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        كديس افريقيا

        ليس هناك حجاب في القران وزينه المراه هي صدرها وفرجها والاليتين،والابطين ،، غير ذلك هو (ما ظهر منا) اي الزينه والله اعلم

        الرد
      2. 2
        تبوسا

        هوي يا كديس ما تبالغ انت بتعرف القرآن من وين.. شكلك قريب القال بيصلي بي طلع البدر علينا عشرين سنة.. صحيح يوجد في القرآن خمار للرأس والجيبين يعني الصدر وبديهي وجوب الحشمة أما الحجاب فهو ستار في البيت وليس في الزي (من وراء حجاب) وهذا ما لن يفهمه علي جمعة وسبت وأحد وكل الأسبوع. أما حجابك يا كديس فهو حجاب التبوسا كعكع هع كاأااااااع.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *