زواج سوداناس

انطلاقة المرحلة الثانية لطريق (عد الفرسان- رهيد البردي) بجنوب دارفور



شارك الموضوع :

أعلنت الشركة المنفذة لطريق (نيالا- عد الفرسان- رهيد البردي) بجنوب دارفور عن انطلاقة المرحلة الثانية من إنشاء الطريق (عد الفرسان- رهيد البردي)، بطول (145) كيلو متراً بتمويل من وزارة المالية الاتحادية في الأول من نوفمبر المقبل .
وأكد رئيس مجلس إدارة شركة (مان) للبنية التحتية المنفذة للمشروع “وليد الفايد” لدى مخاطبته أعيان وقيادات محليتي عد الفرسان ورهيد البردي، العمل في المرحلة الثانية سينتهي في ديسمبر 2017م، مشيراً إلى أن وزارة المالية الاتحادية أصدرت خطاب الضمان لبنك فيصل الإسلامي. وأضاف على الرغم من أن هناك نقصاً في تمويل هذه المرحلة، إلا أن الحكومة الاتحادية طمأنتنا بإكمال النقص المالي قبل انتهاء فترة خطاب الضمان الحالي.
وذكر “الفايد” أنهم أكملوا سفلتة (74) كيلو متراً و(100) كيلو متراً من الردميات، وتعهد بتشييد (3) كيلو مترات داخل مدينة عد الفرسان والعمل في مجالات إصحاح البيئة برئاسة المحلية، بجانب تهيئة مقر مشروع تنمية عد الفرسان الذي منح للشركة لاستغلاله مقراً لآلياتها طيلة فترة العمل في هذا المحور.
في الأثناء كشف معتمد عد الفرسان “أحمد آدم” عن بعض العقبات التي تواجه تنفيذ الكبري بوادي عد الفرسان، تتمثل في التغيير المتكرر لمجرى الوادي وتوسعة مجراه من (70 متراً إلى 300 متر) منذ وضع دراسته، بينما سيبدأ العمل في كبري وادي بلبل ووادي رهيد البردي في منتصف نوفمبر المقبل.
فيما لفت معتمد رهيد البردي “عيسي الساير” إلى أن مهمة حكومة المحلية والإدارة الأهلية تأمين آليات الشركة وتذليل كل الصعوبات للشركة، حتى تكمل الطريق الذي وصفه بشريان الحياة للمحليتين. ولفت إلى أن مواطني المحلية يقضون في الخريف (6) أيام في الطريق من أجل الوصول إلى حاضرة الولاية نيالا، مشيراً إلى الجدوى الاقتصادية للطريق. وقال إنه سيسهم في تسويق المنتجات الزراعية والبستانية، بجانب إنعاشه لتجارة الحدود من دولتي تشاد وأفريقيا الوسطى.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *