زواج سوداناس

وفد برلماني لولاية الجزيرة بعد وفاة (14) شخصاً بالاسهالات المائية


تعليق الدراسة لأجل غير مسمى بكلية علوم الاتصال بجامعة الجزيرة

شارك الموضوع :

كشف ممثل دائرة (21) الجاموسي بولاية الجزيرة النائب البرلماني مبارك علي عبد الله تمر، عن وفاة (13) شخصاً، واصابة (43) آخرين بإسهالات مائية بقرية كرري بولاية الجزيرة.
وأكد مبارك أمس، تزايد الحالات، وشكا من تباطؤ الجهات الصحية في التدخل، ولفت الى انها تدخلت بعد (3) ايام من البلاغ، وأشار إلى تشكيل وفد برلماني للتوجه اليوم لولاية الجزيرة للوقوف على الاوضاع ميدانياً.

وفي السياق لفت عضو المجلس التشريعي لولاية الجزيرة الزاكي الزين البشير، الى إصابة (42) شخصاً بالاسهالات المائية بقرى كرري و(14) الحسانية وأم جديان منطقة الجاموسي بمحلية المناقل.
وأبان الزاكي ان المرض بدأ في قرية كرري حيث ظهرت (40) حالة، ثم انتشر عبر قريتي (14) الحسانية وأم جديان بظهور حالة فى كل قرية، وقال إن عدد الوفيات بلغ (14) حالة منها (7) حالات في مستشفى ربك و(2) في منتصف الطريق قبل وصولهم لمستشفى ربك، بجانب (5) وفيات في مركز كرري الصحي.
وأكد الزاكي وضع جملة من التحوطات خوفاً من انتشار المرض منها عمل اصحاح بيئة ونشر التوعية وسط المواطنين وكلورة المياه ومنع اختلاط المواطنين.
ومن جانبه أقر رئيس المجلس التشريعي بالجزيرة جلال من الله جبريل بانتشار الاسهالات المائية وانتقالها لقريتين، فيما أقر معتمد محلية المناقل المكلف الجيلي مصطفى في تصريحات صحفية محدودة أمس، بظهور (25) حالة بينها (8) حالات بمستشفى ربك، بجانب (17) حالة بمركز كرري الصحي، وتابع (الحديث عن 11 و12 حالة وفاة غير صحيح، لكن حسب غرفة الطوارئ بوزارة الصحة حتى يوم 31 اكتوبر فقط هناك 5 حالات)، وزاد (اي رقم غير ذلك تكون وفيات عادية).

واستبعد المعتمد ان يكون لمياه الشرب دور مباشر في حالات الاسهالات، وأرجع ذلك الى وجود أكثر من (30) محطة مياه مدمجة تشرب من حفائر ومياه مكلورة في المناقل مما يعني أنه كان بالإمكان ظهور المرض في كل القرى، وذكر (الوباء بدأ في سنار وانتقل الى جنوب الجزيرة وأبلغنا في وقتها وزير الصحة بولاية سنار وتمت السيطرة عليه).
وقال المعتمد (لدينا تنسيق مع وزارة الصحة بالجزيرة والنيل الابيض)، وأبان ان منطقة كرري تبعد 7 كيلو مترات من ربك وساعتين من المناقل وساعة من الجاموسي، وقال (الاسعاف يكون اسهل واقرب في ربك).

يذكر ان فقرة شئون مجلسية في جلسة تشريعي الجزيرة امس، تناولت قضايا الاسهالات المائية، وحصاد محاصيل العروة الصيفية بمشروع الجزيرة، ومشاكل السالف بمنطقة شرق الجزيرة والمياه.
وفي سياق آخر نقل العضو احمد ابراهيم معاناة مزارعي مشروع الجزيرة والمناقل من الرسوم العالية للادارة والمياه، فيما اشار العضو محمد احمد العيص الى عدم توفر الخيش لحصاد محصولات العروة الصيفية، وأبان ان الموجود منه بلغ سعره (13) جنيهاً.

البرلمان: سارة تاج السر/مدني: مزمل صديق
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        برهام

        دي قرية كرري وللا معركة كرري؟ اللهم أشفهم بشفائك.. لا بد أن هناك مشكلة بيئية في هذه القرية على النواب كشفها، مثلا مصدر مائي ملوث أو طعام ملوث أو كذا.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *