زواج سوداناس

داعش يهرب البغدادي بالزوارق عبر نهر دجلة من العراق إلى سوريا


داعش تعلن قيام "الدولة الإسلامية" وتبايع أبو بكر البغدادي خليفة للمسلمين

شارك الموضوع :

كشف مصدر عراقي، عن مساعي تنظيم “داعش” لاستخدام نهر دجلة لهروب أبو بكر البغدادي إلى سوريا، بهدف الوصول لمناطق نفوذه في محافظتي “الحسكة” و”دير الزور”، والتي تشهد تواجدا مكثفًا للتنظيم الإرهابى.

وأوضح المصدر، أن إحدي خطط هروب التنظيم من الموصل إلى سوريا هو استخدام الزوراق السريعة التي يمتلكها التنظيم لتأمين هروب زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، وقادته إلى أراضي النفوذ في سوريا.

وأوضح المصدر، أن “داعش” يمتلك أفضل وأحدث الزوراق النهرية التي تمكنه من التنقل والهروب عبر نهر دجلة في الموصل إلى قرية “فيشخابور” على الحدود العراقية السورية ومنها إلى سوريا، وكذلك عبر نهر الفرات، حيث يسيطر التنظيم على أغلب أراضي محافظة الأنبار العراقية، ومنها إلى مدينة الرقة السورية.

وأوضح المصدر أن “داعش” يسيطر على 95% من مناطق نهر الفرات في العراق، حيث قام التنظيم بإغلاق صمامات سدين على نهر الفرات، السد الأول كان في الرمادي التي تعتبر عاصمة محافظة الأنبار، والسد الثاني يقع في الجنوب قرب الفلوجة أول مدينة سيطر عليها التنظيم.

وفي نهاية سبتمبر الماضي ذكر المتحدث باسم اللواء 91 في الجيش العراقي، الرائد أمين شيخاني، أنه تم تدمير تسعة زوارق لتنظيم “داعش” بقصف جوي جنوب شرق نينوى، كان التنظيم يستخدمها لنقل الأسلحة بين قرى “سيداو” و”مكوك” و”خباتة” و”الصلاحية “و”الخالدية” الواقعة على جانبي نهر دجلة.

فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *